البحث

التفاصيل

ناشطة هولندية تساعد المحاصرين في غزة خلال العدوان الإسرائيلي

ناشطة هولندية تساعد المحاصرين في غزة خلال العدوان الإسرائيلي

 

خلال العدوان الإسرائيلي الحالي في قطاع غزة، ومع تصاعد الحصار، نجحت المتطوعة الهولندية ناتالي هاتن، التي تبلغ من العمر 52 عامًا، من خلال مؤسسة "إينفينت" التي أسستها مع زملائها، في تقديم المساعدات للنازحين في المنطقة.

وتأسست مؤسسة "إينفينت" بواسطة ناتالي هاتن عام 2020، وهي تعمل بالتعاون مع شبكة محلية في غزة، حيث نجحت في شراء الغذاء والمياه من المستودعات وتقديمها للسكان المهجرين.

ومع نضوب الموارد، بحثت هاتن وفريقها عن طرق بديلة لتلبية احتياجات المحتاجين بمساعدة المتطوعين المحليين.

وأوضحت الناشطة الهولندية، التي اعتنقت الإسلام منذ أكثر من 30 عامًا، أن فريق المتطوعين يقوم بشراء المنتجات الزراعية من المزارعين المحليين لتوفير الخضروات بسرعة لسكان غزة.

ناتالي تمكنت أيضًا من تجهيز مدرسة لاستيعاب النازحين داخل القطاع، مشيرة إلى أن 25 امرأة وضعن مواليدهن في هذه المدرسة، معبرة عن إعجابها وتأثرها بذلك، حيث أشارت إلى أنها ولدت أربع مرات بنفس المدرسة، مما جعلها تدرك مدى ضعف المرأة خلال تلك الفترة.

وأضافت ناتالي أن هدف مؤسستها هو تمكين الشباب وتعزيز التعليم في جميع أنحاء العالم، مشيرة إلى أنهم قرروا تقديم المساعدة فورًا بمجرد معرفتهم بحاجة النازحين في غزة.

وأطلقت ناتالي حملة دولية لجمع التبرعات لصالح غزة عبر منصة مؤسستها لضمان وصول الأموال إلى النازحين والمحتاجين في المنطقة.

ومنذ 7 أكتوبر/تشرين الأول 2023، يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي حربا مدمرة على قطاع غزة، خلّفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، فضلا عن كارثة إنسانية غير مسبوقة ودمار هائل للبنية التحتية، الأمر الذي أدى إلى مثول تل أبيب أمام محكمة العدل الدولية بتهمة الإبادة الجماعية.

المصدر: وكالات





التالي
انطلاق ماراثون "من مصر إلى غزة" الخيري بمشاركة واسعة ومساهمات إنسانية مباركة
السابق
جماهير نادي سلتيك الأسكتلندي تتضامن مع فلسطين وتندد بالعدوان الإسرائيلي على غزة

البحث في الموقع

فروع الاتحاد


عرض الفروع