البحث

التفاصيل

احتشاد كبير أمام البرلمان بالرباط في تضامن مستمر مع الشعب الفلسطيني وتجديد الدعوة لقطع العلاقات مع الاحتلال

احتشاد كبير أمام البرلمان بالرباط في تضامن مستمر مع الشعب الفلسطيني وتجديد الدعوة لقطع العلاقات مع الاحتلال

 

رفع عدد كبير من المغاربة، مساء يوم الجمعة 24 نونبر 2023، شعارات التضامن أمام البرلمان بالعاصمة الرباط، مع الشعب الفلسطيني وأهل غزة، معبرين عن استمرارهم في المطالبة بقطع العلاقات مع كيان الاحتلال الإسرائيلي.

وجاءت هذه الوقفة في وقت تزامنت مع بدء العمل باتفاق الهدنة الإنسانية في قطاع غزة، حيث تم إطلاق سراح عدد من الأسرى، بينهم أطفال ونساء.

وتميزت الوقفة بحضور عدد من الشرائح المجتمعية، حيث شاركت الهيئات المدنية والحقوقية والنقابية، بما في ذلك حركة التوحيد والإصلاح، إلى جانب قيادات حركة التحرير الوطنية والمحلية.

وشهدت الوقفة مشاركة نساء وأطفال وشيوخ وأطباء مغاربة، حيث قام بعض المشاركين بتحديد تضامنهم باللون الأحمر، رمزاً للتمسك بالأرض والصمود ضد العدوان الإسرائيلي.

ورفعت الوقفة لافتات وشعارات تكرم المقاومة الفلسطينية في غزة، ودعمت صمود الشعب الفلسطيني ضد انتهاكات ومجازر الاحتلال.

وجددت الدعوة إلى وقف كل الاتفاقيات التطبيعية التي أبرمها المغرب مع الاحتلال، مطالبة بقطع العلاقات نهائياً وإغلاق مكتب الاتصال "الإسرائيلي" بالرباط.

ودعت مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين، عبر منسقها الأستاذ عبد القادر العلمي، إلى استمرار مشاركة الشعب المغربي في هذه الفعاليات للمطالبة بإسقاط التطبيع وإلغاء اتفاقيات الشؤم التطبيعي، مشددة على الدعوة لتحرير فلسطين.

وتعمل فعاليات المجتمع المدني، بقيادة مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين، على التعبئة الشعبية لدعم الشعب الفلسطيني ومقاومته في مواجهة الاستهداف الممنهج للقدس والأقصى المبارك، معبرة عن الغضب والادانة لسلسلة الإبادة الجماعية لأهل غزة والضفة.

المصدر: الإصلاح





التالي
الأسرة وسط الأعاصير (3): كيف تضر "الفردانية" بقيم الأسرة؟
السابق
محكمة فرنسية تُحدد جلسة محاكمة لاعب نيس يوسف عطّال بتهمة "الحض على الكراهية"

البحث في الموقع

فروع الاتحاد


عرض الفروع