البحث

التفاصيل

الاتحاد ينعي  الشريف مولاي إدريس بن الماحي الكتاني رحمه الله

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـنِ الرَّحِيمِ

"يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي

الاتحاد ينعي  الشريف مولاي إدريس بن الماحي الكتاني رحمه الله

فقد تلقينا بقلوب مفعمة بالرضا بقضاء الله وقدره نبأ وفاة الشريف مولاي إدريس بن الماحي الكتاني عن عمر يناهز 78 عاما ، بعد رحلة حافلة بالبذل والعطاء،  يعتبر الشريف مولاي رحمه الله تعالى - من وجوه مدينة الصويرة، ومن البيوتات العريقة بها، ومن المحتفظين بلهجة أهلها التقليدية، وعاداتهم، كما يعتبر من كبار الأشراف الكتانيين المباركين، المحافظين على السمت الأول، محبا لأهل بيته، متعلقا بهم

ولد الفقيد بمدينة الصويرة في عام 1363هـ/ الموافق 10 مارس عام 1944م، فترعرع بين يدي والده الذي كان من كبار علماء مدينة الصويرة، وشيخ علمائها، وعضو رابطة علماء المغرب، وشيخ السماع والآلة الأندلسية بالصويرة، وشيخ الزاوية الكتانية بها أيضا. فقد كان والده عالما ربانيا، صالحا عابدا، فعالا للخير، مطعما للطعام، مسارعا في الخيرات رحمه الله تعالى.

اعتنى الشريف مولاي إدريس الكتاني منذ صغره بالآلة الأندلسية، ومجالس الأمداح النبوية، حتى أصبح أستاذا في ذلك، لا يبارى، أخذ ذلك بقواعده وقوانينه، وأصبح يفتتح دروس تعليم ذلك في الزاوية الكتانية بالصويرة، خاصة السماع ومدح النبي صلى الله عليه وسلم، وما يرتبط به من فنون وطبوع وألحان بقواعدها المعتبرة، فتخرج به أعيان المسمعين في الصويرة ومراكش، بحيث يعتبر هو وشقيقه الأستاذ الشيخ عبد الغني بن محمد الماحي الكتاني رحم الله، من أعيان المسمعين بالصويرة ومراكش، وكانا يستدعيان لجميع المناسبات الدينية التي كان يعقدها الملك الحسن الثاني والملك محمد السادس في القصر الملكي بالرباط، وفي غيره من المدن. كما أنه كان يحظى باحترام كبير من سائر المسمعين في المغرب.

ثم اعتنى أخيرا بالرواية والسماع، وسمع الصحيح وغيره على كبار علماء ومسندي العصر، فأصبح الناس يشدون الرحلة إليه للصويرة من داخل المغرب وخارجه، ويقرأون عليه كتب الحديث، ويسردونها، ويتباهون بالأخذ عنه؛ نظرا لشرفه ومكانته، وعلو رواياته

وقد فقدت الأمة الإسلامية عالما من علمائها  المخلصين الأفاضل نسأل الله العلي القدير أن يغفر له ويرحمه رحمة واسعة ويعفو عنه، ويجزيه خير الجزاء، ويكرم نزله، ويدخله جنة الفردوس، ويحشره مع النبيين والصديقين وحسن أولئك رفيقا، وأن يلهم أهله وذويه ومحبيه وزملاءه الصبر والسلوان، إنه نعم المولى ونعم المجيب

أ . د علي القره داغي                                   أ. د أحمد الريسوني

الأمين العام                                                      الرئيس

السبت 8شعبان1443 الموافق 11/3/2022





التالي
منذ تأسيسه.. الاتحاد يعقد أول اجتماع استثنائي للجمعية العمومية يناقش بنود النظام الأساسي والتصويت عليه
السابق
"يونيسف": مقتل وإصابة 47 طفلا يمنيا خلال شهرين

البحث في الموقع

احدث التغريدات

احدث المشاركات

فروع الاتحاد


عرض الفروع