الاتحاد يستقبل قنصل غامبيا بالدوحة بشأن أفريقيا الوسطى

By :


استقبل الدكتور علي القره داغي – الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين – بمقر الاتحاد الرئيسي بالدوحة ظهر يوم الثلاثاء الموافق 10 يونيو 2014م سعادة القنصل الغامبي فاباكاري جنه لمناقشة تطورات الوضع في جمهورية أفريقيا الوسطى وسبل الحل المقترحة للتوصل إلى حل لتلك الأزمة الإنسانية الكبيرة .

كان العلامة الدكتور يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين قد تقدم برسائل للعديد من دول العالم وخاصة الأفريقية منها للتدخل والوصول لحل لأزمة أفريقيا الوسطى للوقف الفوري لحالة الاقتتال المتواصلة هناك والتي أودت إلى قتل وتهجير المسلمين على وجه الخصوص ما أدى إلى كارثة إنسانية كبرى وسط صمت دولي تارة وتجاهل تارة أخرى .

وفي رد فعل ثمنه الاتحاد العالمي استقبل الاتحاد خطاباً من فخامة رئيس جمهورية غامبيا الدكتور الحاج يحيى جامع يؤكد فيه على مشاركته الاتحاد أحزانه وأطروحاته بشأن أفريقيا الوسطى واستعداده للتدخل وتبنيه تلك القضية الإنسانية ما يؤدي للحل العاجل بإذن الله تعالى ، كما دعا جامع الاتحاد العالمي إلى وضع تصور لإجراءات التدخل والحل .

وفي استجابة سريعة وضع الاتحاد العالمي رؤية حول التدخل والوساطة من قبل دول ومنظمات وهيئات وشخصيات أفريقية وإقليمية وعالمية ذات العلاقة بالأزمة وتم عرض الرؤية على سفارة جمهورية غامبيا أثناء الزيارة لمقر الاتحاد اليوم والتي لاقت ترحيباً مبدئياً مع بعض التعديلات والتي سيتم عرضها قريباً على فخامة الرئيس الغامبي للبدء في التنفيذ ، حيث يأمل الاتحاد العالمي تعاون الجميع في حل تلك الأزمة الإنسانية الكبرى وعدم تعويق مسيرة الإصلاح والوساطة .


اترك تعليق