"أردوغان" لـ "بشار":طريقك مسدود وستدفع ثمن ما يحدث في حمص

By :

 أدان رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الجرائم التي يرتكبها نظام بشار الاسد في حق الشعب السوري, وأكد انه سيتم دفع ثمن ما جرى في حمص عاجلا أم آجلا.

  وأوضح أن سوريا ليست بجارة عادية بالنسبة لتركيا و الشعب السوري ليس بشعب عادي.

 وأضاف اردوغان "اننا نرى في كل متر مربع من سوريا أثار تاريخنا المشترك والشعب السوري أشقاء لنا وتآخينا مع هذا الشعب مدون في التاريخ بالدماء. فلا يمكننا البقاء صامتين حيال ما يجري في سوريا ولا يمكننا ادارة ظهورنا على الشعب السوري".

 وتابع اردوغان "ان الطريق الذي تسير فيه ايها الرئيس السوري بشار الأسد هو طريق مسدود وأوصيك للمرة الأخرى بالرجوع عن هذا الطريق قبل اراقة المزيد من الدماء وقبل أن تزهق أرواح المزيد من الأبرياء.. فيا بشار ان من دق دق".

 كما كشف اردوغان عن أن بلاده ستطلق مبادرة جديدة بشأن سوريا تهدف الى وقف اراقة الدماء بعد استخدام الصين وروسيا الفيتو ضد قرار في مجلس الأمن.

 كما ندد بالفيتو الروسي والصيني في مجلس الأمن مؤكدا أن هذا الفيتو هو "اذن بالقتل يعطى للطاغية".

 من جهة أخرى, أعلن البيت الأبيض انه يدرس تقديم مساعدات إنسانية للشعب السوري، لكنه لا يفكر في تسليح المعارضة "الآن".

 وقال جاي كارني المتحدث باسم البيت الأبيض إن واشنطن تدرس إمكانية تقديم مساعدة إنسانية للسوريين، وتواصل تعاونها مع "الشركاء" لتشديد الضغط على النظام السوري وعزله.

 وأضاف كارني أن واشنطن لا تفكر "الآن" في تسليح المعارضة، وهي ترى أن العقوبات والضغوط الدبلوماسية مؤثرة في إضعاف نظام الأسد.

 وردا على طلب التعليق على زيارة وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الى سورية للقاء الرئيس السوري بشار الأسد يوم الثلاثاء، قال كارني: "اننا غير واثقين من ماهي أسباب هذه الزيارة".

 وتابع قائلا انه لا يتعين على روسيا ان تراهن بشكل كامل على الأسد، معتبرا ان هذا السيناريو سيؤدي ليس الى تقويض مصالح موسكو في سورية فحسب، بل والى زعزعة استقرار المنطقة ومستقبل سورية.


اترك تعليق