الاتحاد العالمي للعلماء يستنكر بشدة تفجير مزار صوفي بباكستان ويتهم مرتكبي المجزرة بالإرهاب والتشدد

By :
 استنكر الشيخ الدكتور علي القره داغي - الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين - بشدة التفجير الآثم الذي ارتكبه ما يسمى بتنظيم الدولة في محافظة بلوشستان الباكستانية وأودى بحياة ما يزيد عن ٥٠ من الأبرياء إضافة إلى المصابين والخسائر التي خلفها التفجير في مزار صوفي بالمحافظة .
كما اتهم الشيخ القره داغي مرتكبي الحادث بالإرهاب والتشدد ، وبأنهم انحرفوا فكريا فانحرفت أفعالهم . وقال القره داغي "لقد حذرنا مرارا وتكرارا من تغذية الإرهاب والتشدد عن طريق تقويض الاعتدال والمعتدلين ومساندة المستبدين واعطاء فرصة للتشدد ليجد البيئة التي ينتعش فيها للأسف الشديد" ، مطالبا المجتمع الدولي بالوقوف أمام مسؤولياته لمعالجة أسباب الارهاب الحقيقية وليس تركها تترعرع من اجل مصالح زائلة لمجموعات المصالح العالمية الموتورة .
وقدم القره داغي العزاء لأسر الضحايا ومحبيهم ولدولة باكستان ، متمنيا الشفاء العاجل للمصابين ، داعيا الله أن يرفع الغمة عن الأمة الإسلامية والعالم.

اترك تعليق