القره داغي: تواصل مرسي مع حماس تخابر وزيارة شكري لإسرائيل مجرد صلة رحم!

By :

سخر الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الدكتور علي القره داغي، من زيارة وزير الخارجية المصري سامح لإسرائيل، في الوقت الذي يقاضى فيه الرئيس الأسبق محمد مرسي بتهمة التخابر مع حركة حماس.

وقال في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "تواصل مرسي مع حماس تخابر وخيانة! أما زيارة وزير خارجية النظام للكيان الصهيوني ومعانقته لنتنياهو ووقوفه بجانب تمثال هرتزل فهي مجرد صلة رحم!".

وكان نشطاء وأساتذة تاريخ، قد استنكروا ظهور وزير الخارجية المصري سامح شكري إلى جوار تمثال مؤسس الحركة الصهيونية "تيودور هرتزل"، في كلمته بالمؤتمر الصحفي، الذي جمعه برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، في الكيان الصهيوني، الأحد، معتبرين ذلك رسالة من دولة الاحتلال بالاستمساك بإقامة الدولة اليهودية، ورفض أي مقترحات تتعلق بالسلام، أو منح الشعب الفلسطيني دولته.

وتعمد المصور الخاص لرئيس الوزراء الإسرائيلي، التقاط الصورة من أقصى يمين القاعة بهدف إظهار التمثال لصاحبه هيرتزل، وهو صحفي وكاتب مسرحي يهودي نمساوي، ومؤسس الحركة الصهيونية المعاصرة، وقد ولد في بودابست، وتوفي في النمسا، وله مؤلفات عدة تدعو للصهيونية منها كتاب "الدولة اليهودية"، الذي طالب فيه بقطعة أرض لتكون دولة لهم عام 1896.

وأورد نشطاء من الأقوال المنسوبة إلى هرتزل قوله: "ذات يوم سنولي على العرب سفلة قومهم حتى تخرج فيه الشعوب العربية بالورود والرياحين لاستقبال الجيش الاسرائيلي"، فيما شكك البعض في نسبة المقولة إليه نظرا لوفاته قبل قيام "إسرائيل" من الأساس.


اترك تعليق