انطلاق المسابقة الدولية لحفظ القرآن الكريم بمكة المكرمة

By :

 انطلقت في أروقة الحرم المكي الشريف منافسات الدورة الـ33 لمسابقة الملك عبدالعزيز الدولية لحفظ القرآن الكريم وتجويده وتفسيره التي تنظمها وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد في المملكة العربية السعودية، بمشاركة 161 متسابقاً من مختلف الدول العربية والإسلامية.

 

وتهدف المسابقة إلى إبراز اهتمام المملكة بكتاب الله الكريم، والعناية بحفظه وتجويده وتفسيره، وتشجيع أبناء المسلمين على الإقبال على كتاب الله حفظا وأداء وتدبرا، وإذكاء روح المنافسة الشريفة بين حفاظ كتاب الله، والإسهام في ربط الأمة بالقرآن الكريم مصدر عزها في الدنيا وسعادتها في الآخرة.

 

وقدم عضو لجنة تحكيم المسابقة الدكتور إبراهيم بن سعيد الدوسري في كلمة له مع بدء المنافسات تعريفاً بالمسابقة مع خطوات سيرها منذ بدءها، مؤكداً أهمية المسابقة وأثرها الكبير على ناشئة وشباب المسلمين من حفظة كتاب الله الكريم.

 

وأوضح الدوسري أن آلية التقييم والاستماع في المسابقة ستكون على فترتين صباحية ومسائية ، واستعرض بعض الأسس والقواعد التي يجب أن يتنبه لها المتسابقون.

 

واستمعت لجنة التحكيم في أول أيامها إلى تلاوة 45 متسابقاً على النحو التالي: 6 متسابقين في (الفرع الأول)، 13 متسابق في (الفرع الثاني)، 11 متسابق في (الفرع الثالث)، 10 متسابقين في (الفرع الرابع) ، و5 متسابقين في (الفرع الخامس).

 

ويتنافس المتسابقون في خمسة فروع هي: حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التجويد وتفسير معاني مفردات القرآن الكريم، حفظ القرآن الكريم كاملاً مع التلاوة والتجويد، حفظ عشرين جزءاً متتالية مع التلاوة والتجويد، حفظ عشرة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد، حفظ خمسة أجزاء متتالية مع التلاوة والتجويد.


اترك تعليق