تظاهرات في تونس للمطالبة بتجريم التطبيع مع "إسرائيل"

By :


تظاهر مئات الأشخاص اليوم، الجمعة، أمام مقر المجلس التأسيسى فى العاصمة التونسية، معربين عن رفضهم أى شكل من أشكال التطبيع مع "إسرائيل" وعن دعمهم الفلسطينيين الذى يحتفلون بيوم الأرض.


وتجمع أكثر من ألف شخص أمام المجلس الوطني التأسيسي رافعين شعارات تنادي بتحرير فلسطين، منها" الشعب يريد تحرير فلسطين"، و"تجريم التطبيع واجب دستوري".


ووزع المشاركون في هذه التظاهرة التي دعت إليها أحزاب سياسية ومنظمات نقابية وجمعيات أهلية تحت شعار" فلسطين تجمعنا من أجل تجريم التطبيع الصهيوني"،وثيقة تضمنت مشروع مادة دستورية تجرم التطبيع  ، حسب ما نقلت فرانس برس.


من جانبه، قال شكرى الغربى، مسئول جمعية رابطة التسامح التونسية "إسرائيل" عدوتنا، يجب علينا جميعا مواجهتها، يجب أن يجرم الدستور التونسى الجديد أى محاولة لتطبيع العلاقات مع الكيان الصهيونى"، فيما قال عبد الرءوف العيادى النائب فى حزب المؤتمر من أجل الجمهورية، "إننا نتظاهر لدعم الشعب الفلسطينى فى كفاحه من اجل التحرير ورفض كل تجربة تطبيع جديدة مع "إسرائيل"، إنه نقاش يجب أن نفتحه فى المجلس التأسيسى".


يشار إلى أن غالبية الأحزاب والمنظمات والجمعيات الأهلية التونسية كانت أصدرت بيانات لمناسبة الذكرى 36 ليوم الأرض دعت فيها إلى الوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني، ودعم قضيته.


على جانب آخر أقام يهود تونس دعوى قضائية أمس الخميس ضد شيخ سلفي حرض الشباب التونسي على "قتال" اليهود.


وقال روجيه بيسموث رئيس الجالية اليهودية في تونس لوكالة الأنباء الألمانية:" تقدمت بشكوى إلى وكيل الجمهورية (النائب العام) طالبت فيها بتطبيق القانون وتتبع من أصدروا دعوات عنصرية ضد اليهود حرضوا فيها على القتل والكراهية".


ويعيش في تونس أقل من ألفي يهودي يقيم أغلبهم في جزيرة جربة (500 كلم جنوب العاصمة تونس) التي يوجد بها كنيس "الغريبة". (أقدم كنيس يهودي خارج القدس).


اترك تعليق