خامنئي: إيران ستدافع عن الأسد ضد أي تدخل أجنبي

By :


أكد المرشد الأعلى للثورة الإيرانية علي خامنئي، أن إيران ترفض أي تدخل أجنبي في سوريا، وأنها تؤيد ما وصفه بـ"جهود الإصلاح" التي يبذلها نظام الرئيس السوري بشار الأسد.

جاء ذلك خلال اجتماع خامنئي أمس الخميس فى مدينة " مشهد " مع رئيس الوزراء التركى رجب طيب أردوغان.

وقال خامنئي إن ايران تؤيد جهود الإصلاح التى تجرى حاليا فى سوريا، مطالباً بضرورة الإبقاء على ما أسماها بـ "قوة الدفع" لتنفيذ هذه الإصلاحات، حسب قوله.

وأضاف أن طهران سوف تدافع عن سوريا التى تدعم- فى رأيه- جبهة المقاومة ضد النظام الصهيوني، مؤكدا معارضة بلاده بكل قوة للتدخل الأجنبى فى شئون سوريا.

وكان الرئيس التونسي المنصف المرزوقى قد دعا أمس الخميس نظيره السورى بشار الأسد للتنحى عن الحكم، مطالبا بإرسال قوة سلام عربية "تحت راية الأمم المتحدة" إلى سوريا.

وقال المرزوقي في كلمته بالجلسة الافتتاحية للقمة العربية المنعقدة فى بغداد: إن "النظام (السورى) لا يريد شيئا قدر إطالته الصراع إلى حرب طاحنة يستطيع إدارتها إلى أطول وقت ممكن، والتفاوض حول نهايتها من موقع القوة".

كما دعا إلى "تكثيف الضغط السياسى على النظام، وإقناع ما بقى له من حلفاء بأن هذا النظام مات فى العقول والقلوب، ويجب أن ينتهى على أرض الواقع، ولا مستقبل له".

وأضاف: "علينا إقناعه بأنه لا حل غير تنحى الأسد لصالح نائبه الذى سيكلف بتشكيل حكومة تدير مرحلة انتقالية تنتهى بانتخابات حرة ونزيهة، تعيد للبلاد السيادة والمواطن الكرامة".


اترك تعليق