العريان: القيادة العسكرية أخطات بإصدار بيان يتخطى الرئيس

By :

قال الدكتور عصام العريان، نائب رئيس حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين، إن القيادة العسكرية أخطات بإصدار بيان يتخطى الرئيس وﻻ يذكر الدستور وﻻ القانون بكلمة واحدة، مشيراً إلى أن الثورة المصرية رعاها الله وبفضله سيحميها حتى تستكمل مسيرتها وتضع الوطن واﻷمة العربية واﻹسلامية على طريق التحول الديموقراطى الملتزم بالشريعة اﻹسلامية منهاجا ودستورا وحضارة وتنمية وعدﻻ وقوة.

ودعا فى تدوينة على الفيس بوك صباح اليوم الثلاثاء، إلى إعادة صياغة العلاقات المدنية/ العسكرية بصورة سليمة وديموقراطية. يحكمها دستور صريح، وينظمها إجراءات على اﻷرض تجعل القرار السياسى بيد ممثلى الشعب المنتخبين، ويشارك القادة العسكريين فى بللورته ﻷنهم المعنيون بالتنفيذ خاصة فيما يخص الحرب والسلام.

وطالب بضرورة دعم اﻻستقلال التام للقضاء ومنع التدخل فى أحكام القضاة وعمل المحاكم. وإدراك أن العدل الذى هو أساس الملك إنما يكمن فى نفس القاضى وليس فى نصوص القوانين. والمنع البات لتدخل القضاة فى الحياة الحزبية والعمل السياسى، موضحاً: "ومن أراد أن يعمل بالسياسة فعليه خلع البزة العسكرية أو ترك منصة القضاء".

وشدد على ضرورة  ضبط أداء الشرطة التى تكون أداة القمع فى كل النظم الديكتاتورية واﻻستبدادية. وبث عقيدة جديدة فى نفوس أفرادها أنهم ملتزمون بالقانون ويضحون لتأمين المواطنين وليسوا أدوات لقمعهم وتعذيبهم كما كانوا فى عهود الظلام والقمع والفساد.

وأوضح أن القيادة العسكرية أخطات بإصدار بيان يتخطى الرئيس وﻻ يذكر الدستور وﻻ القانون بكلمة واحدة ويربك -كما أربك آخرون من قبل- الساحة الشعبية والسياسية والحزبية.


اترك تعليق