الإتحاد يقيم حفل عشاء خيري لصالح وقف "نهضة الأمة" بالدوحة

By :


حضر سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ولي العهد، حفل العشاء الخيري الذي أقامه الاتحاد لصالح وقف "نهضة الأمة" بفندق شيراتون الدوحة مساء يوم الاثنين. كما حضر الحفل عدد من أصحاب السعادة الشيوخ والوزراء وعدد من أصحاب السعادة السفراء المعتمدين لدى الدولة وعدد من رجال الأعمال وضيوف البلاد.

في بداية الحفل تليت آيات من الذكر الحكيم.. ثم ألقى فضيلة الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله آل محمود عضو مجلس أمناء الاتحاد كلمة رحب فيها بسمو ولي العهد وتشريفه هذا الحفل الخيري لصالح وقف "نهضة الأمة" الذي تفضل حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى بتخصيص أرض لإنشاء وقف عليها يكون دخله ثابتاً لهذا الاتحاد يغنيه عن طلب التبرع في كل سنة. وتوجه الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله آل محمود في كلمته باسم الاتحاد لكل الأغنياء والمقتدرين في قطر والخليج ليساهموا في هذا الخير ويقدموا شيئاً من المال الذي أفاءه الله عليهم لصالح نهضة هذه الأمة.

ثم ألقى فضيلة الشيخ علي محيي الدين القره داغي، الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، كلمة في الحفل أكد فيها أن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أصبح بفضل الله تعالى أولًا ثم بدعم حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى حفظه الله والخيرين مرجعية للأمة الإسلامية وله دوره المتميز في مختلف مجالات الحياة ويبنى عليه الأمل الكبير في تحقيق أهدافه.

وأوضح فضيلته أن وقف الاتحاد لنهضة الأمة يتم من خلال آلية تنفيذ تشمل التبرعات السخية من طرفكم وثمن شرائكم للتحف النادرة التي نأمل منها الكثير لبناء برج وقف نهضة الأمة ووقف عقارات لصالح مشاريع الاتحاد المتنوعة ووقف الأسهم ووقف النقود ووقف شراء سهم أو أسهم من مشروع "وقف نهضة الأمة" حيث لنا أنواع من الأسهم الوقفية حسب القدرة والاستطاعة.

ثم ألقى الدكتور الشيخ يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، كلمة أشاد فيها بدعم حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى لمشروع وقف "نهضة الأمة".

وقدم فضيلته سرداً تاريخياً عن فكرة إنشاء الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وتأسيسه ليكون ملتقى عالمياً يمثل كل علماء المسلمين.

كما نوه بتشريف سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ولي العهد لهذا العمل الخيري المتميز.

وأشاد فضيلة الشيخ القرضاوي بدور قطر الرائد في خدمة الإسلام وقضايا المسلمين وبدورها في دعم القضايا العربية.. مشيراً إلى أن قطر بذلت في سبيل كل ذلك الكثير من نفسها ومالها وأبنائها وجهودها. وأكد فضيلته أهمية الوقف كصدقة جارية.. معرباً عن ثقته في أن أهل قطر المعروف عنهم بذل الخير لن يبخلوا عن النفقة في سبيل الله.

واعتبر هذه الليلة من ليالي الإسلام والخير ومن ليالي قطر يلتقي فيها هذا الجمع من الخيرين من أجل مشروع عظيم.. مؤكداً أن الوقف ليس بجديد على الأمة وقد عرفته من أيام الصحابة رضي الله عنهم. وكان قد تم عرض فيلم وثائقي عن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وفيلم تعريفي آخر عن مشروع وقف "نهضة الأمة" الذي يهدف إلى تحقيق الاكتفاء الذاتي للاتحاد وتوفير الموارد المالية لأنشطته المتنوعة ومشروعاته على مستوى الأمة..كما تم خلال حفل العشاء الخيري تسليم وتكريم شخصية العام بجائزة وقف "نهضة الأمة" لسعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني صاحب مؤسسة "الفيصل بلا حدود" للأعمال الخيرية الذي أعلن عقب تسلمه للجائزة عن تبرعه بمبلغ 5 ملايين ريال لصالح مشروع وقف "نهضة الأمة".

وشهد سمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني ولي العهد المزاد الخيري الذي أقيم بهذه المناسبة وعرضت فيه مجموعة من المقتنيات الثمينة منها عدد من السجاد الفاخر والتاريخي إلى جانب مقتنيات تركية قديمة كالملابس المذهبة والمصاحف ونماذج لسيف رسول الله صلى الله عليه وسلم وعرض ثوبين للكعبة المشرفة أحدهما منذ العهد العثماني.


اترك تعليق