إيران تهدد باستخدام القوة العسكرية لحل الخلاف مع الإمارات

By :

هددت إيران، باستخدام قدراتها العسكرية في حال فشل الدبلوماسية في حل الخلاف القائم مع دولة الإمارات حول الجزر التي تحتلها طهران في الخليج.

 وقال قائد القوة البرية بالجيش الإيراني، العميد أحمد رضا بوردستان: إن القوات المسلحة مستعدة لاستعراض اقتدار النظام ، فيما إذا لم يتم التصدي بالطرق الدبلوماسية للمزاعم بشأن جزيرة أبو موسى, على حد قوله.

 واضاف خلال حفل بمناسبة يوم الجيش: هذه الجزر ومنذ القدم كانت ولا تزال تابعة لإيران، وطهران أيضا تدافع عن حقها هذا بحزم وقوة, على حد وصفه.

 وتابع: "لن نسمح لأي بلد بأن يطمع بأدنى جزء من ترابنا، وإذا لم يتم حل هذا الموضوع والتصدي لهذه المشاكسات عبر القنوات الدبلوماسية، فإن القوات المسلحة مستعدة لاستعراض اقتدار نظامنا أمام الدولة المعتدية".

 وكان وزراء خارجية دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية قد عبروا عن استنكارهم للزيارة التي قام بها الرئيس الإيراني، محمود أحمدي نجاد، إلى جزيرة "أبوموسى"، ووصفوا الزيارة بأنها "عملاً استفزازياً، وانتهاكاً صارخاً" لسيادة دولة الإمارات.

 وأكد الاجتماع الاستثنائي للمجلس الوزاري لدول مجلس التعاون الخليجي، والذي عُقد في العاصمة القطرية الدوحة الثلاثاء، "تضامنه الكامل" مع دولة الإمارات العربية المتحدة، وتأييده لكل الخطوات التي تتخذها "من أجل استعادة حقوقها، وسيادتها على جزرها المحتلة."

 وطالب الاجتماع الوزاري الجانب الإيراني بـ"إنهاء احتلاله لهذه الجزر، والاستجابة إلى دعوة الإمارات لإيجاد حل سلمي وعادل، عن طريق المفاوضات الثنائية، أو اللجوء إلى محكمة العدل الدولية."

 واستنكر المجلس الوزاري، في بيان صدر في ختام الاجتماع الاستثنائي لوزراء خارجية دول الخليج العربية بالدوحة، "بشدة" زيارة الرئيس الإيراني إلى جزيرة أبوموسى، بتاريخ 11 ابريل/ نيسان الجاري، باعتبارها "عملاً استفزازياً، وانتهاكاً صارخاً لسيادة دولة الإمارات على جزرها الثلاث."

 

المصدر: موقع المسلم


اترك تعليق