الشرطة الكويتية تفرق احتجاجًا للبدون وتعتقل عددًا منهم

By :

فرقت الشرطة الكويتية الثلاثاء احتجاجا "للبدون" الذين لا يحملون جنسية, واعتقلت عددا منهم.

 وتجمع المتظاهرون يوم الثلاثاء في ساحة بضواحي مدينة الكويت بعدما أدوا الصلاة في مسجد قريب ودعوا أمير البلاد الى منحهم الجنسية.

 وردد المحتجون وأغلبهم شبان هتافات تقول انهم يوجهون طلبهم الى أمير البلاد وليس الحكومة أو الوزراء. وحلقت طائرات هليكوبتر فوقهم.

 وهاجم أفراد ملثمون من الشرطة يرتدون ملابس سوداء ويمسكون بهراوات طويلة المجموعة واقتادوا بضعة منهم بعيدا.


ويقدر عدد البدون بما يصل الى 180 ألف شخص, وكان هذا أحدث احتجاج من جانب البدون الذين ينحدرون أساسا من نسل البدو والمطالبين بتحسين حقوقهم في الكويت.

 وفرقت الشرطة في العام الماضي أيضا عدة مسيرات من جانب البدون شارك فيها المئات.

 من جهة أخرى, أكد الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتي أهمية زيارته للعراق واصفا إياها بأنها خطوة مهمة ستنعكس على العلاقات بين البلدين و المنطقة .. مشيرا إلى توقيعه محضر اجتماع يعد خريطة طريق بشأن مختلف القضايا التي تهم البلدين الشقيقين.

 وقال الشيخ صباح الخالد: إنه جرى خلال الزيارة التي اختتمها أمس الأول تفاهم واضح بين البلدين حيال كل القضايا المطروحة.

 وأعلن أن سمو الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء في دولة الكويت.. سيزور العراق خلال الربع الأخير من العام الجاري ردا على زيارة رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي للكويت التي سيتم خلالها مناقشة العلاقات بين البلدين في جميع المجالات.

 وذكر أن العلامات الحدودية بين الكويت و العراق مثبتة و تحتاج فقط للصيانة وإزالة بعض التداخل الحاصل حاليا .. مبينا أن هناك تعهدا من الحكومة العراقية للانتهاء منها قبل شهر أكتوبر المقبل


اترك تعليق