نبض الحياة2 تنطلق إلى الأراضي السورية

By :


أعلن منظمو قافلة نبض الحياة انطلاق الحملة الثانية من المساعدات إلى الأراضي السورية من مدينة اسطنبول، خلال مؤتمر صحفي عقد في مقر هيئة الإغاثة التركية "IHH"، التي تشرف على توزيع المعونات والمساعدات على المعابر الحدودية التركية مع سوريا.

وخلال المؤتمر الصحفي الذي عقده عدد من الشخصيات الداعمة والممثلة للجهات المانحة، دعا الشيخ "علي قره داغي" الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، المعارضة السورية في الداخل والخارج إلى الوحدة والعمل المنهجي بمنطق الدولة، وليس المؤسسات المتفرقة، لافتا إلى أن توحيد الجهات المعارضة المقاتلة بات أمرا شرعيا، ارتآه الاتحاد بعد التشاور مع العلماء.

وطالب "قره داغي" الرئيس الإيراني الجديد "حسن روحاني" بمراجعة مواقف إيران من الأزمة السورية، ودعا العالم الإسلامي إلى كسر الصمت تجاه ما أسماه "المشروع الصفوي"، الذي تتبناه إيران، وتستهدف من خلاله الأمة العربية والإسلامية.

بدوره أشاد نائب الرئيس العراقي، طارق الهاشمي، بالموقف المصري الذي أعنه الرئيس، محمد مرسي، بقطع العلاقات مع النظام السوري، وثمن عاليا موقف العلماء من الدعوة للجهاد في سوريا، داعيا إلى تقديم الدعم العسكري للمعارضة السورية.

وتتولى "الحملة العالمية لنصرة الشعب السوري" تنظيم القافلة، ويشارك فيها جهات عدة من سوريا، وتركيا، وبعض الدول العربية، منها الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، والائتلاف السوري المعارض، والرابطة الطبية للمغتربين السوريين، ومجلس أمناء الثورة المصرية، والعديد من الهيئات والمنظمات الإغاثية.


اترك تعليق