البحث

البحث

نجح وفد تابع للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين برئاسة الدكتور علي القره داغي (الأمين العام) في وأد الفتنة والمصالحة بين الفئتين المسلمتين المتنازعتين في قرغيزيا (الأوزبك والقرغيز) بعد أعمال العنف الطائفية التي وقعت بينهما يونيو الماضي.

7/17/2010 12:00:00 AM

دعا د. يوسف القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الإخوة في قرغيزيا من القرغيز والأوزبك إلى التوقف الفوري ووضع حد لكل مظاهر الاقتتال والتحريض بعضهم ضد بعض

6/21/2010 12:00:00 AM

ومن أحدث هذه الجروح الدامية في جسد هذه الأمة ما تعيشه دولة قرغيزستان من اقتتال وفوضى بين مكونات شعبها المسلم، بين قومية القيرغيز وهم الأغلبية وقومية الأزبك وهم الأقلية، مما أدى إلى سقوط مئات القتلى والجرحى، وهجرة آلاف من النازحين الفارين من الموت وخصوصا من النساء والأطفال وكبار السن الذين تكدسوا على الحدود الأوزبكية

6/19/2010 12:00:00 AM