البحث

التفاصيل

"المسلمون في الغرب".. الأمين العام للاتحاد يستقبل وفدا من رابطة علماء الأزهر في الخارج

"المسلمون في الغرب".. الأمين العام للاتحاد يستقبل وفدا من رابطة علماء الأزهر في الخارج

 

استقبل ظهر الإثنين، فضيلة الشيخ الدكتور علي القره داغي الأمين العام للاتحاد، بمكتبه بمقر الاتحاد، فضيلة د. أشرف غالي أمين عام رابطة علماء الأزهر الشريف بالخارج وعضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، والوفد المرافق له.

جرى خلال المقابلة -التي استمرت زُهاء ساعة- استعراض مجالات التعاون وفرص تعزيزها بين الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ورابطة علماء الأزهر في الخارج، وكذا التنسيق بين المؤسستين فيما يخص ملفات الهوية والاندماج والتعريف بالإسلام.

كما ناقش الشيخان مواضيع تتعلق حول الإسلام والمسلمين في أوربا، ودور الاتحاد العالمي في الحفاظ على الهوية الإسلامية، والمشكلات التي تواجه المسلمين في الغرب في ظل تصاعد اليمين المتطرف.

واستمع فضيلة الأمين العام للاتحاد من قبل د. أشرف غالي، تعريفا بالمرابطة وأنشطتها وبرامجها ومجالات عملها.

وقبل الختام تم اهداء درعين للشيخ علي القره داغي، الأول من وقف أهل السنة في هلسنبورج باعتباره عضو مؤسس للوقف، والثاني درع تكريمي من رابطة علماء الأزهر امتنانا منها لدور الاتحاد في رعاية أمور المسلمين في أوربا.

والجدير بالإشارة إن "رابطة علماء الأزهر في الخارج" هي مؤسسة أوربية من علماء الأزهر الشريف، تأسست عام 2020، ومقرها الرئيسي في السويد ولها فروع في النرويج وايرلندا وعلى وشك فتح فروع في الدنمارك وإيطاليا واسبانيا.

وتهدف الرابطة للدفاع عن الإسلام وثوابته في الغرب، والتعريف بالإسلام ورسول الإسلام، ورعاية ودعم المسلمين الجدد، واصدار الفتاوى والبيانات الخاصة بالواقع الغربي، والاهتمام بعلماء الأزهر في كل مكان، والتعاون مع المراكز والجمعيات والمساجد في ما يخص متطلبات الجاليات الإسلامية في الغرب، والتخصص في الشأن الأزهري.

المصدر: الاتحاد





السابق
صلاة الكسوف.. كيفية أدائها وعدد ركعاتها والدعاء

البحث في الموقع

احدث التغريدات

احدث المشاركات

فروع الاتحاد


عرض الفروع