البحث

التفاصيل

أسلم على يديه أكثر من 30 ألف شخص.. وفاة الداعية الفلبيني محمد ديلابينا بالرياض بعد معاناة مع "سرطان الكبد"

أسلم على يديه أكثر من 30 ألف شخص.. وفاة الداعية الفلبيني محمد ديلابينا بالرياض بعد معاناة مع "سرطان الكبد"

 

انتقل إلى رحمة الله الشيخ الداعية الفلبيني محمد ديلابينا -رحمه الله-، الثلاثاء، في المستشفى التخصصي بالرياض بعد معاناة مع مرض سرطان الكبد.

وأسلم الشيخ ديلابينا قبل 30 عاماً وحسُنَ إسلامه، كما كان يعمل في جمعية الدعوة بالبطحاء بالمملكة العر بية السعودية منذ أكثر من ٢٥ عاماً، وأسلم على يده أكثر من ثلاثين ألف شخص داعيا إلى الله في المساجد وبين أبناء الجاليات.

يُعدُ الداعية ديلابينا -رحمه الله- من الحريصين لدعوة إلى الله وحب الدين والتفاعل في نشر الدعوة بين أبناء الجاليات والأجانب في داخل وخارج المملكة، وله دروس في الدعوة والتعليم والحج والعمرة.

• دعوة أبناء الجاليات للإسلام

يُعدُ الداعية ديلابينا -رحمه الله- من الحريصين لدعوة إلى الله وحب الدين والتفاعل في نشر الدعوة بين أبناء الجاليات والأجانب في داخل وخارج المملكة، وله دروس في الدعوة والتعليم والحج والعمرة.

وظهر الفقيد -رحمه الله- في العديد من المقاطع داعيا إلى الله سبحانه وتعالى، ويلقن أبناء الجاليات دعوة الإسلام وكلمة التوحيد “لا إله الله محمد رسول الله”.

وتفاعل الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عبر وسمر”#وفاة_الداعية_الفلبيني_محمد_ديلابينيا”، مشيدين بجهوده في نشر مبادئ الإسلام وسط الجالية الفلبينية، وتعليمهم أمور الدين ، وجهوده الدعوية حتى على فراش الموت.

نسأل الله العلي القدير أن يغفر له ويرحمه رحمة واسعة ويعفو عنه، ويجزيه خير الجزاء، ويكرم نزله، ويدخله جنة الفردوس، ويحشره مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان.

الشيخ الداعية محمد ديلابينا ابو عمر .
يعمل في جمعية الدعوة بالبطحاء منذ اكثر من ٢٥ عاما كل همه الدعوة الى الله .
اسلم على يده اكثر من ثلاثين ألف شخص يعمل بدون كلل او ملل.
هو حاليا يعاني من مرض سرطان الكبد نسأل الله له الشفاء العاجل.
وهو في فراش المرض يدعوا للاسلام عن طريق الجوال. pic.twitter.com/goO2ma6dSS

— جمعية الدعوة بالبطحاء (@dawahalbtha1409) September 20, 2021

 

pic.twitter.com/LyLdhXOrdH

— جمعية الدعوة بالبطحاء (@dawahalbtha1409) September 21, 2021

 

هنيئاً له أن قضى حياته في الدعوة إلى ﷲ
هنيئاً له تلك الأنفس التي كان سببا في إنقاذها من الكفر
هنيئاً له أجور من تبعه في دعوته إلى الهدى إلى يوم القيامة
رحم ﷲ أخانا وغفر له وأسكنه فسيح جناته ورفع درجته في المهديين وخلفه في أهله في الغابرين #وفاة_الداعية_الفلبيني_محمد_ديلابينيا

— د. خالد بن سعد الخشلان (@k_alkhashlan) September 21, 2021

 

حتى على فراش الموت يدعو للإسلام

الداعية محمد ديلابينيا كان مصاب بالسرطان ووافته المنية اليوم
بعد أن أسلم على يديه أكثر من 30 ألف شخص

نسأل الله أن يغفر له ويرحمه ويتقبل أعماله الصالحة ويجعلها في موازين حسناته#وفاة_الداعية_الفلبيني_محمد_ديلابينيا pic.twitter.com/9bCy5oZOBJ

— شبكة المجد (@AlmajdChannels) September 21, 2021

 

#وفاة_الداعية_الفلبيني_محمد_ديلابينيا
بلغنا قبل قليل وفاة الشيخ
غفر الله له وأعلى منزلته في الفردوس
وجبر مصاب أهله وأولاده ومحبيه
وسنوافيكم لاحقاً -بإذن الله-بموعد الصلاة عليه
لاتنسوه من الدعاء pic.twitter.com/xhbMVA3Dci

— مُحَمَّد العيد|أبو مُصْعَبْ (@AboMosaab115) September 21, 2021

 

المصدر: الاتحاد + تواصل اجتماعي




التالي
سلسلة إضاءات إيمانية : المجال العقلي