البحث

التفاصيل

معبراً عن فخره بمرابطين الأقصى.. الشيخ أحمد الخليلي الاعتداء على “الأقصى” اعتداء على الأمة الإسلامية كلها

معبراً عن فخره بمرابطين الأقصى.. الشيخ أحمد الخليلي الاعتداء على “الأقصى” اعتداء على الأمة الإسلامية كلها

 

عبر المفتي العام لسلطنة عمان، ونائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، الشيخ أحمد بن حمد الخليلي، عن فخره بمرابطين الأقصى في الأرض المقدسة ومسجدها المبارك.

وقال الخليلي في تغريدة له عبر صفحته بــــــ"تويتر"، إننا وبكل فخر نحيي إخوتنا المرابطين في الأرض المقدسة ومسجدها المبارك على وقفتهم النبيلة في وجه من يحاول تدنسيه من أعداء الله المفسدين".

وأضاف، إن أعظم ما يدعو إلى الحسرة والأسف أن تنحرف الأهواء بالأمة في أهم قضاياها المصيرية التي تعد من صميم عقيدتها، كما هو الشأن في قضية المسجد الأقصى.

 

وكان الخليلي قد اعتبر في وقت سابق، "أن العدوان على المسجد الأقصى المبارك القبلة الأولى للأمة المسلمة، ومسرى نبيها عليه الصلاة والسلام، والتعدي على المؤمنين المرابطين فيه، هو عدوانٌ على الأمة الإسلامية بأسرها، واستخفافٌ بمقدسات الإسلام جميعًا".

ودعا الخليلي الأمة الإسلامية أن تلتحمَ من أقصاها إلى أقصاها بكل قواها لكف هذا العدوان".

وثمّن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين صمود المقدسيين وغيرهم من أبناء فلسطين تجاه ما يتعرضون له من قبل العدو المحتل"، معتبرًا الممارسات الإسرائيلية الأخيرة ضد الفلسطينيين في المسجد الأقصى "إرهاب دولة".

 

جاء ذلك في بيان أصدره الاتحاد الإثنين، حيا من خلاله صمود المرابطين والمرابطات دفاعا عن الأقصى وعن شرف الأمة وكرامتها وقبلتها الأولى.

وطالب بيان الاتحاد، المسلمين  والعرب بتحرك عاجل ومؤتمر قمة إسلامية وعربية لوقف هذه المخططات الاستيطانية في ظل اعتداءات ممنهجة وإجرامية من الكيان الصهيوني.

‏وأكد البيان على ضرورة دعم الحراك الشعبي المستمر لنصرة المرابطين‏ في الأقصى ومنع تهجير أهالي الشيخ الجراح.

كما طالب البيان الحكومات والهيئات الدولية والدبلوماسية للاضطلاع بدورها في إيقاف هذه الاعتداءات، ومنع تهجير أهالي منطقة الشيخ الجراح وغيرهم.

 

اقرأ الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يحيى صمود المرابطين والمرابطات دفاعا عن الأقصى وعن شرف الأمة وكرامتها وقبلتها الأولى

البيانhttps://iumsonline.org/ar/ContentDetails.aspx?ID=18476

 

إننا وبكل فخر نحيي إخوتنا المرابطين في الأرض المقدسة ومسجدها المبارك على وقفتهم النبيلة في وجه من يحاول تدنسيه من أعداء الله المفسدين..
وإن أعظم ما يدعو إلى الحسرة والأسف أن تنحرف الأهواء بالأمة في أهم قضاياها المصيرية التي تعد من صميم عقيدتها، كما هو الشأن في قضية #المسجد_الأقصى pic.twitter.com/FGcueXISW5

— أحمد بن حمد الخليلي (@AhmedHAlKhalili) May 10, 2021

المصدر: الاتحاد


: الأوسمة


التالي
الدعاء هو العبادة
السابق
الشيخ عكرمة صبري: نتنياهو ارتكب مجزرة بالأقصى إرضاء للمستوطنين