الدوحة على موعد لإستضافة مؤتمر التمويل الإسلامي والعالم الرقمي

نویسنده :

 

تستعد الدوحة لإستضافة ، فعاليات المؤتمر الدولي الخامس للمال الإسلامي تحت عنوان" التمويل الإسلامي والعالم الرقمي"، بمشاركة دولية من هيئات حكومية ومنظمات دولية ومؤسسات مالية وأكاديمية في مجال الاقتصاد والمال والتكنولوجيا الرقمية ، وذلك يوم الثلاثاء 19 من مارس الجاري.

ويرعى المؤتمر معالي الشيخ عبدالله بن ناصر رئيس مجلس وزراء قطر ووزير الداخلية الى جانب حضور شخصيات رسمية واعتبارية وأكاديمية وعلمية ودينية . 

ويشارك بعض أعضاء الاتحاد وهم : فضيلة الشيخ الدكتور علي القره داغي الأمين العام للاتحاد وعضو الاتحاد الدكتور عبدالستار أبو غدة والدكتور أزنان حسين والدكتور محمد أكرم لال الدين .

حيث يبحث المؤتمر عدداً من القضايا التي تُسهم في تطوير صناعة الصيرفة الإسلامية في قطر والعالم،ويســتعرض التجــارب الدوليــة المصرفيــة مــع العالــم الرقمــي، وآثــار الاقتصــاد الرقمــي علــى تحقيــق أهــداف الاقتصــاد الســامي والتنميــة المســتدامة، ويرى كثيرون أن المؤتمر يتميــز بخطــوة اســتباقية تجــاوزت تحليــل الواقــع ودراســة الماضــي، بعــرض رؤيــة استشــرافية لنمــوذج المصرفيــة الســامية الرقميــة وأبعادهــا الشــرعية والقانونيــة ، ومن المتوقع أن يبحث المشاركون في تأثيرات التطور الرقمي على التمويل الإسلامي وآليات درء المخاطر المحتملة .ويناقشون خلال جلساته الرؤى الاستشرافية حول إمكانية بناء مصرف إسلامي رقمي متكامل .

ويهدف المؤتمر الى عـرض تجـارب المصـارف المركزيـة فـي التعامـل مـع المسـتجدات الماليـة الرقميـة ومخاطرهـا المحتملة ، وتقديـــم رؤيـــة استشـــرافية عـــن المصـــارف اإلســـامية الرقميـــة، فـــي ضـــوءالأحـــكام الشـــرعية، والمعاييـــر القانونيـــة والفنيـــة بيـــان أهميـــة االقتصـــاد الرقمـــي، ودوره فـــي تحقيـــق أهـــداف التنميـــة المســـتدامة .

وينطلق المؤتمر من أربعة محاور وهي :

المحور الأول : تجارب البنوك المركزية في التعامل الرقمي (القوانين والتشريعات، السياسات والإجراءات، الرقابة والإشراف).

المحور الثاني : المصارف الإسلامية الرقمية (رؤية استشرافية).

المحور الثالث : الاقتصاد الرقمي والتنمية المستدامة .

المحور الرابع : الأنظمة الإلكترونية في المصارف الإسلامية وتحدياتها في ظل العالم الرقمي .

ومن المُتوقع أنه يشارك في المؤتمر 1200 مشارك حسب اللجنة المنظمة ، بالإضافة الى كوكبة من الباحثين الذين يؤطرون جلسات المؤتمر بمواضيعها المختلفة قدموا من بلدان شتى على مستوى العام .