السيدة وان عزيز وان نائبة رئيس مجلس الوزراء الماليزي تستقبل فضيلة الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

نویسنده :

زار فضيلة الشيخ الدكتور علي محيي الدين القره داغي الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين مجلس الوزراء الماليزي وكان في استقباله السيدة وان عزيز وان اسماعيل  نائب رئيس مجلس الوزراء، وزوجة الدكتور أنور ابراهيم زعيم المعارضة السابق، حيث تبادل الطرفان الحديث حول كتاب سيدنا يوسف بعد استلامها نسخة منه وذكر فضيلته أن هذا الكتاب يتقارب مع وضع الدكتور أنور إبراهيم الذى خرج من السجن إلى القصر كما كان وضع سيدنا يوسف الذي خرج من السجن إلى عزيز مصر، كما استكملا الطرفان الحديث حول أوضاع العالم الإسلامي وأكد فضيلته على أن هذا الأمر يحتاج إلى مزيد من الحكمة والعمل الجاد والحرص على المنهج الوسطى المعتدل وطلب منها الاهتمام بوضع برنامج عام لكل الشعب الماليزي والحفاظ على المنهج المعتدل بعيدا عن الافراط والتفريط ، وكذلك بعيدا عن  الدخلاء الذين يحاولون تشويه المنهج المعتدل في ماليزيا كما طالب فضيلته  بالتعاون مع العالم العربي والإسلامي والمساهمة في حل المشاكل والصعوبات الموجودة في عالمنا العربي وخاصة في دول الخليج

 هذا بالإضافة الى الحديث عن عدة قضايا اخرى. كما قام فضيلته بتبليغها تحيات سماحة العلامة الشيخ يوسف القرضاوي والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، وفي نهاية اللقاء قام فضيلته بدعوة الدكتور أنور ابراهيم لحضور فعاليات الجمعية العمومية للاتحاد والتي من المقرر انعقادها في بداية الشهر القادم في العاصمة التركية اسطنبول.

وكان لقاء مباركا وديا نسأل الله سبحانه وتعالى أن ينفع بهذا اللقاء امتنا الإسلامية والشعب الماليزي الطيب المبارك