الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يتضامن مع إندونيسيا في مصابهم ويتقدم بواجب العزاء لأهالي الضحايا

نویسنده :

 

يعرب الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين عن تضامنه الكامل مع اخواننا في إندونيسيا بسبب الزلزال وأمواج تسونامي  الذين ضربا جزيرة إندونيسية  ، الذي أسفر عن مقتل أكثر من 1203 شخصا ، مما اضطرهم إلى دفنهم في مقابر جماعية نظرا لكثرة أعداد الوفيات هذا بالإضافة إلى سقوط جرحى، و تدمير آلاف المباني، وانقطاع الكهرباء والاتصالات في الجزيرة.

ويدعو الاتحاد المنظمات الإنسانية والعالم الإسلامي إلى الدعم ومساعدة المتضررين فذلك واجب انساني  وفريضة شرعية  أوجبها ديننا الحنيف فقال تعالى (وَأَنفِقُوا مِمَّا جَعَلَكُم مُّسْتَخْلَفِينَ فِيهِ ) وقال صلى الله عليه وسلم :( مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى ) وقال صلى الله عليه وسلم أيضا :( ومن نفس عن مؤمن كربة نفس الله كربة من كرب يوم القيامة )

كما يتقدم الاتحاد بخالص العزاء والمواساة لدولة إندونيسيا قيادة وحكومة وشعبًا. سائلا المولى عز وجل أن يتغمد ضحاياهم بواسع رحمته ويجزيهم خير الجزاء، ويكرم نزلهم، ويدخلهم جنة الفردوس ويلهم ذويهم ومحبيهم الصبر والسلوان، وأن يمن على المصابين بسرعة الشفاء والعافية وأن يحفظهم من كل مكروه.