الاتحاد يندد بالتفجير الذي حدث في مصر ويحمل سلطات الانقلاب المسؤولية الكاملة عن أمن وسلامة مصر

By :


 

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين يندد بالتفجير الذي حدث في مصر ويحمل سلطات الانقلاب المسؤولية الكاملة عن أمن وسلامة مصر والمصريين جميعاً

 

 

أصدر الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بياناً يندد فيه بالتفجير الذي حدث في مصر ويحمل سلطات الانقلاب المسؤولية الكاملة عن أمن وسلامة مصر والمصريين جميعاً. وهذا نص البيان:

 

استيقظ المصريون صباح اليوم على تفجير استهدف موكب وزير داخلية الانقلاب اللواء محمد ابراهيم، وتضاربت الأنباء حول أسبابه، من مصادر أمنية مختلفة!!

والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين إذ يندد بهذا التفجير، وبكل أنواع العنف، و ويحذر من استعمال السلاح من أي جهة كانت، فإنه يؤكد على النقاط التالية:

1-             يحمل الاتحاد حكومة الانقلابيين المسؤولية الكاملة عما يحصل في مصر، من تفجيرات وأحداث عنف، لا يكاد يخلو منها يوم من أيام المصريين، منذ الانقلاب الغاشم، الذي أطاح بالشرعية، ونشر الرعب والقتل والتخريب بين المصريين.

2-             يدعو الاتحاد كل الوطنيين المخلصين والشرفاء من أهل مصر الى الوقوف صفا واحداً لإعادة الشرعية والأمن والاستقرار.

3-             ويحذر الاتحاد من مغبة توجيه الاتهام فورا الى معارضي الانقلاب؛ حيث إنهم تنادوا بتحريم ومنع استعمال العنف منذ الانقلاب الدموي إلى الآن.

4-             يرى الاتحاد أنه لا حل لما تعانيه مصر منذ الجريمة النكراء بالعدوان على الشرعية والانقلاب على إرادة الشعب وطموحاته في الإصلاح والتغيير إلا  باجتماع الكلمة، ووحدة الصف، والحوار الصادق بين جموع المصريين، من أجل إصلاح ما أفسده الانقلاب العسكري الغاشم

 (وَاللَّهُ غَالِبٌ عَلَى أَمْرِهِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لا يَعْلَمُونَ)

 

الدوحة:29شوال 1434هـ                      

الموافق:5/9/2013م

 

 

أ.د علي القره داغي                                            أ.د يوسف القرضاوي  

الأمين العام                                                        رئيس الاتحاد


اترك تعليق