مسلحون يقتحمون ندوة العلامة الريسوني بتطوان المغربية

By :

مسلحون يقتحمون ندوة العلامة الريسوني بتطوان المغربية

اقتحم بعض المسلحين الذين يُرجّح انتمائهم إلى فصيل "الطلبة القاعديين" الندوة العلمية المُنعقدة بمدينة تطوان – المغربية، يوم الأربعاء 24نيسان/أبريل الجاري، وذلك أثناء محاضرة فضيلة العلامة الشيخ أحمد الريسوني رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين حول " الاختيارات المغربية في التدين والتمذهب، وجاءت تنظيم الندوة من قبل منظمة التجديد الطلابي – بكلية الآداب والعلوم الإنسانية(فرع تطوان).
وهاجم المعتدون كل من في القاعة باستخدام السلاح الأبيض والهروات والكراسي، مما خلف إصاباتٍ في صفوفِ الطلبة وأعضاء المنظمة الذين حاولوا مقاومة المعتدين، وسببت الحادثة إلى تعليق المحاضرة بعد مُضي أكثر من 20 دقيقة على انطلاقتها.
وسارعت بعض وسائل الإعلام لتناول الخبر، منها صحيفة هوية بريس المغربية التي قالت:" أن عشرات من  المعتدين دخلوا أثناء المحاضرة مسلحين وملثمين وهم ينتمون الى الفصيل اليساري المتطرف، مما خلف تخريباً وتكسيراً للقاعة والتجهيزات المستعملة في الندوة".
وأضافت الصحيفة أن المصابين تم نقلهم إلى المستشفى الإقليمي"سانية الرمل" بتطوان .
 وجاء في بيان منظمة التجديد الطلابي التي نظمت الفعالية:" أنها تُدينُ الفعل والإعتداء وتطالب بضرورة القيام بكافة الإجراءات والمتابعة القانونية لمرتكبي هذا الفعل، وأكد البيان أيضاً استمرار المنظمة في أداء رسالتها، كما دعا إلى مناهضة العنف الجامعي .
والجدير بالذكر أن فضيلة العلامة الشيخ أحمد الريسوني – رئيس الاتحاد بصحة جيدة ولم يُصب بأي أذى .


اترك تعليق