القرضاوي يرد على "الجنرال" علي جمعة: محرف كذاب يفتي في السر ويخاف العلن

By :


 أبدى الدكتور يوسف القرضاوي، ورئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، تعجبه واستنكاره وغضبه مما وصلت إليه فتاوى بعض علماء الانقلاب العسكري بالتحريض على قتل الأبرياء بتحريف الكلم عن مواضعه، مشيرا إلى أن من هؤلاء المحرفين الكاذبين، الشيخ أو الجنرال علي جمعة، الذي دخل في علماء الأزهر وهم يبرؤون منه.

 

وقال الشيخ القرضاوي، في بيان له للرد على فتاوى الشيخ على جمعة مفتي الجمهورية الأسبق بقتل وإبادة مؤيدي الشرعية في مقطع جديد مسرب باجتماعه مع قادة الجيش والشرطة، إنه وسط المذابح التى سالت فيها دما المصريين في أنحاء مصر بأسلحة الجيش الثقيلة، ويعاونه الشرطة والبلطجية والتي أسفرت عن أربعة آلاف شهيد، وحوالي عشرين ألف جريح ومصاب، وألف مفقود، نعتقد أنهم قتلوا، ونقلوا إلى مقابر جماعية يخرج المسمى علي جمعة في لقاء خاص كتمه الداعون، ليجتمع بالعسكريين الحاكمين، ليفتيهم فيما يجب أن يعملوه في خصومهم.
 
 ويوضح رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أن اجتماع على جمعة بالعسكر في دليل على أنه يريد أن يقول لهم كلاما لا يسمعه أهل العلم فيردوا عليه، وتولى الشيخ القرضاوي الرد على كل كلمة من تحريض وسب وإهانة وردت في مقطع الفيديو المسرب لعلى جمعة مفتي الجمهورية السابق وأحد رموز الانقلاب العسكري


نص البيان


اترك تعليق