إيران: رفسنجاني يهاجم خامنئي ونجاد ويدعو لانتخابات حرة

By :

هاجم رئيس مجلس تشخيص مصلحة النظام في إيران هاشمي رفسنجاني, الرئيس محمود أحمدي نجاد، والمرشد الأعلى علي خامنئي, ودعا لانتخلبات رئاسية حرة, في إشارة لتزوير الانتخبات الأخيرة.

 واتهم رفسنجاني نجاد بـ «الكذب» والسعي إلى «تدمير» النظام, على حد قوله.

 كما انتقد رفسنجاني ـ بحسب موقع «كلمة» التابع لزعيم المعارضة مير حسين موسوي ـ مرشد إيران علي خامنئي، لامتناعه عن التصدي لحملة «تشويه وافتراء» شنّها عليه نجاد، خلال الحملة الانتخابية العام 2009. وكان الرئيس الإيراني اتهم رفسنجاني وعائلته بالفساد، أثناء المناظرات الانتخابية التلفزيونية ذلك العام.

 وقال رفسنجاني إن نجاد «يكذب في شأن مسؤولي الجمهورية، ويريد تدمير النظام، لا الشعب فقط».

 وأعلن رفسنجاني مساندته خطة لتشكيل «حكومة وحدة وطنية»، تضمّ حركات سياسية عدة. وكان ناشطون ووسائل إعلام مقربة من خامنئي دانوا هذه الخطة، إذ اعتبروا أنها تتيح لخصوم المرشد المشاركة في الحكم.

 وكان رفسنجاني، قد اعترف بقرب رحيل نظام بشار الأسد.

 وقال أن حظوظ بقاء حكومة بشار الأسد "ضعيفة للغاية".

 و جاءتالتصريحات خلال استقباله وزير النفط العراقي السابق، إبراهيم بحر العلوم.

 وأضاف رفسنجاني إن "الأزمة السورية أصبحت أكثر تفاقماً بعد كل هذا القتل والتشريد والتدمير".

 وتابع أن "هذه الأعمال تعقد الأمور. والشعب السوري لن ينسى ما حدث، خاصة أن هناك مجموعات مسلحة مختلفة في سوريا لا تخضع لأي أوامر".

 يشار إلى أن النظام الإيراني يدعم نظام الأسد بقوة ماديا ومعنويا.


اترك تعليق