حماس للأسد: الفلسطينيون ليسوا مرتزقة وتهديدهم مرفوض

By :

انتقدت حركة المقاومة الإسلامية حماس مطالبة رئيس النظام السوري بشار الأسد الفلسطينيين المقيمين في سوريا بالوقوف بجانبه تعبيرًا عن التآخي وصونًا للعهد، وفق ما جاء في خطابه أول أمس.

وذكرت دائرة شؤون اللاجئين في الحركة في بيان لها أن الخطاب يحمل تهديدًا لمخيمات الفلسطينيين أنهم لن يكونوا بمأمن إذا لم يقفوا بجانبه، الأمر الذي يعني أن مخيمات الفلسطينيين في سوريا سوف تشهد أيامًا صعبة في الفترة المقبلة.

وأشار البيان إلى أن الدائرة تابعت باهتمام خطاب بشار أملاً في أن يتطرق إلى ضرورة تجنيب مخيمات الفلسطينيين الدمار والخراب، مؤكدة أن الشعب الفلسطيني سيبقى حريصًا على أمن وسلامة سوريا التي منحتهم حقوق السوريين.

وأضافت الدائرة أنه برغم تقدير الفلسطينيين لدعم الشعب السوري إلا أنه غير مقبول أن يفرض عليهم الانخراط في الصراع الدائر هناك بدعوى رد الجميل.

ودعت دائرة شؤون اللاجئين القيادة السورية إلى تجنيب الفلسطينيين ويلات الحرب، وألا يزجوا بهم في الصراع، مؤكدة أن الفلسطينيين في البلاد العربية ليسوا مرتزقة يدفعون دمهم لقاء الإقامة، مناشدة في الوقت نفسه الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية والمنظمات الإقليمية والدولية إلى تمكين اللاجئين الفلسطينيين في سوريا من العودة إلى أراضيهم في فلسطين.


اترك تعليق