مسئول تركي: مأساة سوريا لم تُدرَك أبعادها بعد

By :

قال محافظ (غازي عنتب) جنوب شرقي تركيا والمنسق الحكومي لأوضاع اللاجئين السوريين ويسل دالماز "إن المأساة التي تحدث في سوريا، لم تدرك حتى الآن بكل أبعادها."

 وأوضح دالماز خلال المؤتمر الذي عقد الليلة الماضية بالمحافظة تحت عنوان (نظرة إنسانية للحالة السورية)- أن اللاجئين السوريين لا يعيشون في الولايات الجنوبية فقط، بل يتوزعون على عدة ولايات تركية، لافتًا إلى أن 10% من المواطنين السوريين البالغ عددهم نحو 25 مليون نسمة خارج وطنهم، ويعيش 10% آخرون في مخيمات اللاجئين، مؤكدًا أن الشعب التركي بكل مكوناته هب لمساعدة أشقائه السوريين.

 من جانبه قال رئيس بلدية (كيليس) عبدي بولوت إن عدد السوريين الذين يعيشون في محافظة (كيليس) جنوبي البلاد البالغ عدد سكانها 84 ألف نسمة، وصل 35 ألف سوري.

 وبدوره صرح رئيس بلدية قضاء نزيب بمحافظة (غازي عنتب) فوزي آكدوغان بأنه تم جمع 50 طن قمح، و37 طن طحين مساعدات للسوريين وسترسل للداخل السوري غدًا. يشار إلى أن نائب رئيس الوزراء التركي بشير أطالاي أعلن في وقت سابق أن عدد السوريين الذين وفدوا إلى تركيا من جراء تصاعد العنف في بلادهم وصل إلى حوالي 230 ألف سوري، منهم 152 ألفًا و51 شخصًا يقيمون في مراكز استقبال اللاجئين.


اترك تعليق