الغنوشي: الحوار الوطني سيستأنف الأيام القادمة

By :


أكد زعيم حركة النهضة الإسلامية التي تقود الائتلاف الحاكم في تونس الشيخ راشد الغنوشي - عضو مجلس الأمناء في الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين - بعد لقائه الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل أن هناك تقدّم في حلحلة الخلافات الحاصلة واستئناف الحوار الوطني في الأيام القليلة القادمة.

وكان الامين العام للاتحاد العام التونسي للشغل حسين العباسي قد اجتمع  مع رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي والقيادي بالحركة عامر العريض فى اطار المشاورات بخصوص رئيس الحكومة المقبلة بمقر الاتحاد النقابى لعمال المغرب العربى بالعاصمة.

يذكر أن الغنوشي قد ذكر في صفحته الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي "فيس بوك" أن مرحلة الإنتقال من الديكتاتورية إلى الديمقراطية تجعل عادة الحكومات التي ترد بعد الثورة تتسم بالهشاشة.

وأضاف: أن المجتمع يحضّر نفسه بأن يكون منتظما وهو ما أفرز حالات من الإنفلات السياسي والإقتصادي والإعلامي.

وأكد الغنوشي أن سلطة الأمن حاليا مقيدة بالقانون وليست مطلقة معتبرا أن الحرية من شأنها أن تحقق السلم الإجتماعي.

كما تم في حدود الساعة الخامسة من مساء الاثنين عقد لقاء بين الرباعى الراعى للحوار الوطنى وراشد الغنوشي.

 وقد أجرت المنظمات الراعية للحوار خلال الاسبوع الماضى مشاورات مع الاحزاب السياسية قصد ايجاد توافقات حول مراجعة التعديلات المدخلة على النظام الداخلى للمجلس الوطنى التأسيسى والاجراءات التى سيتم اتخاذها بعد الغاء المحكمة الادارية لاعمال لجنة الفرز الخاصة بالترشح لعضوية الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فضلا عن اختيار الشخصية الوطنية التى ستتولى منصب رئاسة الحكومة المقبلة.


اترك تعليق