رئيس وزراء تونس:الإسلاميون لم يفشلوا وسيبقوا القوة الأولى

By :

 أعلن رئيس وزراء تونس علي العريض ان حكومته مستعدة للاستقالة خلال ثلاثة أسابيع لافساح الطريق أمام حكومة غير حزبية تشرف على إجراء انتخابات.


ونفى العريض ان يكون الاسلاميون قد فشلوا وقال إنهم سيبقون القوة الرئيسية الاولى في البلاد وستكون لهم حظوظ وافرة في الانتخابات القادمة.


وأضاف "أنا متفائل ان الاسلاميين قادرين على النجاح وان يكونوا أبناء عصرهم ولهم مكان داخل المجتمع لانهم يجمعون الحداثة والاصالة".


ويبدأ يوم الاربعاء المقبل حوار مباشر بين الائتلاف الحاكم و المعارضة العلمانية ضمن خارطة طريق تنص على استقالة الحكومة وتعيين حكومة غير حزبية تقود البلاد للانتخابات.


وتسعى المعارضة العلمانية في تونس لإسقاط الإسلاميين مستغلة الأوضاع الاقتصادية المتدهورة نتيجة عدم الاستقرار بعد الثورة.


اترك تعليق