الاتحاد يندد بالاعتداء علي علماء الأمة ومنهم عضو مجلس امنائه الشيخ احمد العمري

By :

بسم الله الرحمن الرحيم

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين
 يندد بالاعتداء علي علماء الأمة ومنهم عضو مجلس امنائه الشيخ احمد العمري، ويطالب الحكومة اللبنانية بحماية الرموز العلمية والاجتماعية، ويدعو اللبنانيين الي التعاون لمنع الفتنة الطائفية.  


الحمد لله، والصلاة والسلام علي رسول الله، وعلي آله وصحبه ومَن والاه، وبعد:


علم الاتحاد ببالغ الأسف بنبأ الاعتداء علي  فضيلة الشيخ أحمد العمري، عضو مجلس أمناء الاتحاد، وما تعرض له مرافقوه من ضرب مبرح في الضاحية الجنوبية في بيروت. 


والاتحاد إذ يعلن تضامنه مع الشيخ العمري، وتنديده بإنتهاك حرماته، والاعتداء على مرافقيه، فإنه يرى ويقرر مايلي: 


1- يأسف الاتحاد لتكرار الاعتداءات علي الشخصيات والمرجعيات العلمية والاجتماعية لما في ذلك من تهديد للإنسجام والاستقرار في لبنان وبخاصة علماء الاتحاد من أمثال الشيخ أحمد العمري عضو مجلس الأمناء ورئيس لجنة القدس في الاتحاد.


2- يدعو الاتحاد الحكومة اللبنانية إلي حماية الشخصيات العلمية وملاحقة الجناة لينالوا جزاء ما يرتكبونه من جرائم في حق الأفراد والمجتمع .


3-يدعو الاتحاد إلى إخلاء الساحة اللبنانية من مظاهر التسلح والميليشيات الطائفية وحصر حيازة استخدام السلاح في الأجهزة الرسمية المخولة بالقانون والدستور.


4-يدعو الاتحاد جميع العلماء  والعقلاء في لبنان الى التعاون، لمنع الاعتداء علي أي مكون من المكونات اللبنانية أو استهداف الرموز الدينية والاجتماعية، وبخاصة العلماء الذين يسعون لدرء الفتنة والذين ظلوا ولا يزالون عامل توفيق وتهدئة في الوضع اللبناني.

  



19 صفر 1435هـ

الموافق:21/12/2013م.


أ.د علي القره داغي                                                                                                  أ.د يوسف القرضاوي


الأمين العام                                                                                                              رئيس الاتحاد



اترك تعليق