القره داغي يترأس وفد الاتحاد إلى روسيا الاتحادية ويبدأ من موسكو

By :


 

ترأس أ. د. علي القره داغي – الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين – وفد الاتحاد الذي يزور روسيا الاتحادية بدءاً من أمس الأربعاء الموافق 13 مايو 2015م ولمدة 9 أيام يتنقل خلالهم من العاصمة الروسية موسكو ، ثم إلى جمهورية أنغوشيا الإسلامية ، ومنها إلى مدينة سانت بطرسبرج التاريخية ، وذلك للمشاركة في العديد من الفعاليات ما بين مؤتمرات ومحاضرات وزيارات للمسلمين بهدف التوعية بصحيح الدين والإجابة عن العديد من التساؤلات التي تدور في أذهان المسلمين في تلك الجمهوريات والمناطق.

ويشارك في الوفد كل من : الشيخ عبد الرحمن آل محمود – عضو مجلس أمناء الاتحاد ورئيس لجنة تنمية الموارد ، و أ. د. عبد المجيد النجار – الأمين العام المساعد للاتحاد ورئيس مركز البحوث والدراسات الاستراتيجية التابع للاتحاد ، والشيخ أحمد الحمادي – عضو الاتحاد والناشط في مجالات الإغاثة والدعوة الإسلامية ، والسيد رشيد العلوي – المدير التنفيذي للاتحاد ، والدكتور لؤي يوسف – المسؤول العام بممثلية الاتحاد لدى روسيا الاتحادية ، وكذلك يشارك بالوفد مدير الإعلام والتسويق بالاتحاد .

وبدأ الوفد زياراته من موسكو أمس بالممثلية الدائمة لجمهورية داغستان لدى الرئيس الروسي حيث ألقى الدكتور القره داغي – الأمين العام – محاضرة حول آليات التعايش السلمي بين الأمم وإعلام قيم الحوار والتسامح والصلح والتميز والإنتاجية وخدمة الأوطان والبشرية بشكل عام بتقديم الخير للجميع ، وما هو دور المسلمين لتحقيق ذلك في مجتمعاتهم سواء أكانوا في الدول الإسلامية أو في غيرها .

كما أجاب القره داغي عن تساؤلات الحضور من أساتذة الجامعات والمفكرين والباحثين والطلاب والشباب الذين شاركوا بفعالية في الحدث بتقديم أسئلة في مجالات دينية عبادية وفقهية ، وسياسية إقليمية وعالمية .

وقدم القره داغي في نهاية المحاضرة درع الاتحاد الخاص بمناسبة مرور 10 سنوات على تأسيسه ، وذلك لرئيس جمهورية داغستان عبر تسليمه لمفتي الجمهورية الذي أدار المحاضرة والوفد المصاحب له من الجمهورية والإدارية الدينية هناك .

ومن المتوقع أن يسافر الوفد إلى جمهورية أنغوشيا اليوم الخميس الموافق 14 مايو 2015م للمشاركة في فعاليات المؤتمر الديني الدولي المنعقد في مدينة ماغاس الأنغوشية ، وذلك تحت عنوان "الاعتدال الديني طريق إلى السلام وحسن الجوار والتقدم" .



اترك تعليق