مظاهرة بطنجة ضد أحكام الإعدام في مصر يتقدمها الريسوني ويحاضر في موضوع العلم والعلماء

By :

الريسوني يحاضر في موضوع العلم والعلماء في الإسلام بطنجة مظاهرة بطنجة ضد أحكام الإعدام في مصر يتقدمها عليلو والريسوني

 تقدم الشيخ أحمد الريسوني نائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ومحمد عليلو مسؤول جهة الشمال الغربي (العضوين في المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح)، يوم الخميس، بساحة الأمم بمدينة طنجة، وقفة احتجاجية تضامنا مع من صدر في حقهم حكم الإعدام من طرف قضاء الانقلاب في مصر، وعلى رأسهم الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي.

 الوقفة التي دعت إليها هيئات مدنية وسياسية ونقابية، تتقدمها حركة التوحيد والإصلاح بطنجة أصلية والكتابة الاقليمية لحزب العدالة والتنمية بطنجة أصيلة، والتي شارك فيهاالعشرات من المواطنين، رفع فيها المتظاهرون شعارات منددة بالأحكام التي اعتبروها جائرة في حق مواطنين، بعدما اختاروا عبارة "إعدام الأحرار.. إعدام وطن" شعارا لوقفتهم، رافعين لشعارات منددة بالأحكام الصادر في حق منهاضي الانقلاب العسكري الذي أطاح بأول رئيس منتخب.

 ووصف الريسوني الذي ألقى كلمة له بالمناسبة أمام المتظاهرين، عبد الفتاح السيسي بمجرم الحرب، وهو الذي يريد قتل الحرية والعدالة والديمقراطية باسم قضاء فاسد وبمباركة صهيونية، بحسب وصف الريسوني، معربا أن هذه الوقفات تبرهن عن تضامن الشعب المغربي مع المعتقلين في مصر، قائلا إن نظام الحكم القائم في مصر مآلُه الزوال.

 ودعا بيان الوقفة الذي تُلِيَ في نهاية الوقفة، الحكومة المغربية بوقف جميع الاتفاقيات المبرمة مع النظام المصري القائم، ووزارة العدل والحريات إلى توقيف جميع الاتفاقيات المتعلقة بالقضاء بين البلدين

كما ونظمت منظمة التجديد الطلابي فرع طنجة محاضرة علمية مع الدكتور أحمد الريسوني نائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بعنوان "العلم والعلماء في الإسلام"، بكلية العلوم والتقنيات بجامعة عبد المالك السعدي بطنجة يوم الخميس 21 ماي 2015.

وتحدث الريسوني بتفصيل علمي عن فضل العلم الذي أكدت عليه النصوص الشرعية، ومكانة العلماء في الشريعة السمحة وأدوارهم في ترشيد المجتمع وقيادتهوحمايته من كل أصناف الشرود والضياع.

 كما انتقد العالم الأصولي وعضو المكتب التنفيذي لحركة التوحيد والإصلاح، بشدة مسار التعليم في بلادنا وحمل السلطات المتكفل بهذا الملف المسؤولية عن تردي وضعه، وعبر عن قلقه حيال الأمر.

 



اترك تعليق