العودة : تصحيح الأوضاع في مصر يقع على عاتق دول الخليج.. وتجربة "الإخوان" لم تنضج ليتم الحكم عليها

By :


شدد الدكتور سلمان العودة الأمين المساعد لاتحاد علماء المسلمين على ضرورة تصحيح مسار الوضع في مصر، مشيرا إلى أن المسؤولية تقع على الدول التي انغمست في قضيتها منذ البداية.

وقال في برنامج في الصميم على قناة روتانا خليجية إن دولاً مثل السعودية وقطر والإمارات، لا بد أن يكون لها دور في تصحيح مسار مصر لتكون للمصريين ككل، وليس لكيان أمني أو جيش ينغمس في مواجهة الشعب، بل نحن بحاجة إلى استعادة شعب مصر دون أقصاء لأحد.

واعتبر د. العودة أن تجربة "الإخوان" في الحكم كانت مؤلمة ولم تنضج ليتم الحكم عليها، لأنهم كانوا مجرد واجهة، فالجيش والأمن والإعلام ورجال الأعمال والقضاء، كانوا خارج سيطرة الحكم السابق.

وأضاف العودة "كان يمكن أن يعاقب الإخوان من قبل الشعب، مشيراً إلى أن الإخوان لو تركوا لكانوا الآن على وشك انتهاء مدتهم، وكان يمكن إزاحتهم عن طريق الشعب، لكنه شدد على ضرورة الخروج من المأزق الذي تعيشه مصر وإجراء مصالحة تشمل الجميع.

وأضاف أن آليات الحكم في الإسلام تخضع للتجربة البشرية، فالإسلام جاء بالحكم بالعدل، بالقواعد الكلية، وترك آليات التطبيق لاجتهاد البشر.


اترك تعليق