حفل تخرج طلبة الدورة العلمية الدعوية الأولى في تونس

By :

تم على بركة الله في فندق أفريكا بالعاصمة تونس يوم الأحد 22 ذي الحجة 1434 الموافق لـ 27 جويلية 2013 اختتام الدورة العلمية الدعوية الأولى  التي نظمها فرع تونس للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين على مدى سنة و ثلاثة أشهر 424 ساعة تقريبا. و أقيم الحفل بحضور شخصيات رسمية ممثلة في سعادة وزير الشؤون الدينية الدكتور نورالدين الخادمي وسماحة مفتي الجمهورية التونسية الدكتور حمدة سعيد و الدكتور عبد الله الوصيف رئيس المجلس الاسلامي الأعلى و بحضور الشيخ الدكتور علي محيي الدين القره داغي الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين و كان برنامج الحفل على النحو التالي:


الافتتاح :
افتتح الحفل بتلاوة ما تيسر من القرآن الكريم تلتها كلمة ترحيبية و تقديم لفرع تونس للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين من المدير التنفيذي للفرع ثم تقديم الدورة من حيث المواد التي درست فيها وعدد الساعات وعدد الطلاب الذين واكبوا الدورة منذ انطلاقتها ثم عدد الطلاب الذين حضروا كل موادها واجتازوا الامتحانات دون أن ينجحوا في كل المواد وعدد الطلاب الذين اجتازوا كل المواد بنجاح .
   
المداخلات :
بعد الافتتاح, وتقديم الدورة كانت البداية بكلمة رئيس الفرع بتونس أ.د. عبد المجيد النجار الذي أشار في كلمته إلى أهمية طلب العلم الشرعي الصحيح من مصادره الصحيحة  عن طريق الأساتذة المختصين من الجامعة الزيتونية و الذين يشرفون على التدريس أيضا في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين. ثم كانت كلمة السيد وزير الشؤون الدينية د. نور الدين الخادمي تلتها كلمة سماحة مفتي الديار التونسية د. حمدة سعيد الذي أشارة إلى عراقة و تأصل العلم الشرعي في تونس و اشعاع جامع و جامعة الزيتونة على المستوى العالمي كان أكبر دليل على ذلك, ثم كانت مداخلة رئيس المجلس الاسلامي الأعلى د. عبد الله الوصيف, و كان ختام المداخلات بكلمة الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أ.د على محي الدين القره داغي الذي حث الطلبة على مواصلة طلب العلم من منابعه الصحيحة و أشاد بتاريخ تونس الحافل بتخريج العلماء من المؤسستين الزيتونيتين .
                         
توزيع الشهادات :
ثم اختتم الحفل بتوزيع الشهادات على الطلبة المتخرجين بصنفيهما ( الناجحين و المشاركين ) كما فاجأ  الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ببشرى سارة للحضور جميعا  بإحداث دورة ثانية وتخصيص ميزانية لها وتكون بمثابة المستوى العلمي الثاني للطلبة المتخرجين من هذه الدورة الأولى  و التي قوبلت بفرحة عارمة لدى الطلبة الذين أعربوا عن طريق ممثلهم عن شغفهم لمواصلة الدراسة والترقي في السلم العلمي في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

 

حضور المدعوين و الاعلاميين :
تجاوز الحضور ثلاثة مائة تفاعلوا مع جميع المداخلات كما نقل الحفل مباشرة على قناة الجزيرة مباشر إلى جانب القنوات المحلية الأخرى التي غطت الحدث.


اترك تعليق