«الديمقراطية: نحو تأصيل لمفاهيم معاصرة» - كتاب جديد للشيخ راشد الغنوشي

By :

"الديمقراطية: نحو تأصيل لمفاهيم معاصرة" عنوان كتاب جديد من حجم كتاب الجيب صدر حديثا للشيخ راشد الغنوشي يحتوي نصوصا صدرت للشيخ في نشريات مؤسسات علمية محكمة يمكن أن تمثل مرجعا فكريا في مجال الإسلام و الديمقراطية نظرا لما تمثله مواضيع الدين و الدولة و مقاصد الحرية و الإنتخابات و علاقة الإسلام بالديمراطية من مواضيع حساسة.

النص الأول عنوانه "الدين و الدولة في الأصول الإسلامية و الإجتهاد المعاصر" و قد صدر في مجلة المستقبل العربي في ديسمبر 2012 و تمت مناقشته من طرف عشرين مفكرا مختلفي الإختصاصات من النخب العربية في ندوة فكرية نظمها مركز دراسات الوحدة العربية و صدرت في كتاب في شهر فيفري 2013 و يطرق مواضيع العلاقة بين الإسلام و الحكم و الإسلام و القانون للإجابة عن سؤال إشكالي حول العلاقة بين الإسلام و العلمانية.

النص الثاني عنوانه "الحرية و التنظّم الحزبي و الإنتخابات من منظور مقاصدي" و هو بحث للشيخ قدّم في ندوة علمية بعنوان "تفعيل مقاصد الشريعة الإسلامية في المجال السياسي" و نشر في مجلة "الأمة الوسط" سنة 2013 و يناقش قيمة الحرية كمقصد شرعي إلى جانب مشروعيّة حق التحزّب.

أمّا النص الثالث فهو بحث بعنوان "الإسلاميون و الديمقراطية" شارك به الشيخ راشد الغنوشي في أشغال الملتقى العاشر لمشروع دراسات الديمقراطية سنة 2004 و صدر في كتاب بعنوان "التحفّظات على الديمقراطية في البلاد العربية" و هو عبارة عن عملية تأصيل فكري للعلاقة بين الديمقراطية و الإسلام من خلال مناقشة زيف المسلمات السطحية التي تصف الإسلام بالإستبداد و ترتهن الديمقراطية في فهم نخبوي ضيق و سطحي يجعلها سجينة لرؤية علمانية مغلوطة.

"الإسلام و الديمقراطية المباشرة" هو عنوان المقال الرابع للشيخ الغنوشي في كتابه و هو نص كلمته التي ألقاها بمناسبة إنعقاد ندوة من تنظيم المنتدى العالمي للديمقراطية الحديثة المباشرة بتونس في 15 ماي 2015 و نشرت على موقعه مكتوبة و هو عبارة عن دعائم من النص و التاريخ الإسلامي لوجود علاقة بين الإسلام و الديمقراطية المباشرة ممثلة في الشورى


اترك تعليق