الضاري لأهل الأنبار: قاتلوا دفاعًا عن دينكم وحريتكم وشرفكم

By :


ناشد الشيخ الدكتور حارث الضاري، عضو مجلس الأمناء في الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين والأمين العام لهيئة علماء المسلمين في العراق، أبناء محافظة الأنبار وعشائرها بصورة عامة وأهالي مدينة الرمادي على وجه الخصوص بنجدة إخوانهم في ساحة العزة والكرامة الذين يتصدون بصدورهم العارية للقوات الحكومية الغازية.


وأشاد الشيخ الضاري في كلمة وجهها إلى أبناء المحافظة عقب اقتحام القوات الحكومية لساحة اعتصام الرمادي، فجر يوم الاثنين، بصمود وشجاعة أبناء عشيرة (البوفراج) في مواجهة القوات الحكومية الغازية، كما دعا جميع عشائر المحافظة إلى دعم ومساندة الثوار الذين ضربوا أروع الأمثلة في مواجهة تلك القوات المسعورة.


وخاطب الشيخ الضاري، أهل الانبار بقوله: "يا معدن الرجال أنجدوا ساحة العزة والشرف، وقاتلوا دفاعا عن دينكم وشرفكم وكرائم حرائركم" .. معربا عن ثقته بأن أهل الانبار قادرون على التصدي لهذا العدوان الغاشم وإفشال اهدافه الخبيثة.


وفي ختام كلمته، ناشد الشيخ حارث الضاري أهالي محافظات صلاح الدين والموصل وديالى وكربلاء والبصرة وكل أحرار العراق أن يهبوا لمساعدة إخوانهم في الأنبار لدحر العدوان السافر، مؤكدا أن المالكي يحمل أجندة أجنبية داخلية لتقطيع أوصال العراق وتمزيق أواصر شعبه الصابر الصامد.


اترك تعليق