"القره داغي" يشارك في مؤتمر علماء الشريعة بماليزيا ويلتقي نائب رئيس الوزراء

By :


التقى فضيلة الشيخ الدكتور علي القره داغي - الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وأستاذ الاقتصاد الإسلامي - بمعالي نائب رئيس الوزراء الماليزي وذلك خلال مشاركته في المؤتمر العالمي العاشر لعلماء الشريعة والمنعقد في العاصمة الماليزية كوالالمبور يومي 3 ، 4 نوفمبر 2015م ، والذي تنظمه الأكاديمية العالمية للبحوث الشرعية للتمويل الإسلامي - اسرا ISRA - برئاسة البروفيسور الدكتور محمد أكرم لال دين - رئيس الأكاديمية .

وطالب الشيخ القره داغي في مداخلته بالتنسيق بين المجلس الشرعي ومجلس الخدمات ومجمع الفقه الإسلامي الدولي ومجمع الرابطة ، وذلك حول المنتجات المالية للمؤسسات المالية الإسلامية ، ومراجعة المنتجات الحالية ، وصناعة المنتجات المنسجمة مع الاقتصاد الإسلامي والتنمية ، وكذلك مع قواعد الائتمان والقوانين للوصول إلى القبول العالمي وتوحيد المنتجات في ثوابتها .

كما اقترح القره داغي على رئيس "اسرا" أن يقوم بمجموعة من المؤتمرات والندوات وورش العمل للوصول إلى بيان الثوابت لكل منتج والتي لا يجوز الخلاف فيها ، وكذلك تبيان المتغيرات التي يكون الخلاف فيها مشروعاً .

ومن الجدير بالذكر أن الدكتور القره داغي قد تقدم للمؤتمر ببحثين علميين حول : عرض نقدي للمنتجات الموجهة لدعم التواصل العالمي (الصكوك ، سوق السلع ، إدارة السيولة ، إعادة الشراء ، ونحوها) ، والثاني حول تحقيق التوازن بين متطلبات الشريعة وسلامة النظام المالي الإسلامي ، هياكل متوافقة مع أحكام الشريعة لنظام تأمين على الودائع المصرفية "أنموذجاً " ، دراسة فقهية تطبيقية، مقدم إلى طاولة النقاش المشتركة بين مجلس الخدمات المالية الإسلامية والأكاديمية العالمية للبحوث الشرعية .


اترك تعليق