الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ينعي العالم المغربي الشيخ محمد زحل رحمه الله عضو الاتحاد

By :

فقد تلقينا بقلوب مفعمة بالرضا بقدر الله، نبأ وفاة العالم الجليل الشيخ محمد زحل رحمه الله العضو المؤسس في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ورئيس رابطة علماء المغرب العربي الذي توفي يوم أمس الأربعاء عن عمر ناهز 74 سنة.
ولد الشيخ محمد زحل عام 1943، ببلدة تيلوى،  وهو أحد مؤسسي حركة "الشبيبة الإسلامية" في أوائل سبعينات القرن الماضي وهي الحركة التي انتمى إليها أغلب قيادات حزب العدالة والتنمية المغربي.
 حفظ القرآن الكريم والتحق الراحل بعدد من المدارس العتيقة لدراسة علوم الدين واللغة العربية، قبل أن يلتحق بالمعهد الإسلامي بتارودانت، وبعدها التحق بكلية ابن يوسف، وفي سنة 1963 التحق بـ"الدار البيضاء" (كبرى مدن المغرب) معلماً في المدارس الحكومية الابتدائية، وفيها بدأ مساره "الدعوي" والتربوي.
سنة 1984، أسس الراحل مجلة "الفرقان" وتفرغ للوعظ والخطابة والدروس الدينية في عدد من مساجد الدار البيضاء.
في سنة 2013، انتخب الشيخ زحل رئيساً لـ "رابطة علماء المغرب العربي"، التي تأسست في مدينة اسطنبول التركية،

 وقد فقدتْ الأمّة الإسلامية واحداً من قادتها المجاهدين واحد علمائها الربانيين، نرجو من الله العلي القدير أن يغفر له، ويرحمه، ويعفو عنه، ويجزيه خير الجزاء، ويكرم نزله، ويوسع مثواه، ويدخله جنة الفردوس، ويحشره يوم القيامة مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وأن يلهم إخواننا في المغرب وعموم المسلمين وذويه، وأهله، ومحبيه الصبر والسلوان.
 إنه نعم المولى ونعم المجيب.


اترك تعليق