الشيخ عبد الهادي أونج في رسالة مفتوحة إلى البلدان العربية والإسلامية

By :

وجه رئيس الحزب الإسلامي في ماليزيا، ونائب رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين فضيلة الشيخ عبد الهادي أونج رسالة مفتوحة إلى البلدان العربية والإسلامية، دعاهم فيها إلى الرجوع للإسلام من جديد، مذكراً إياهم بتأثير مخططات معاهدة سايكس بيكو الاستعمارية على الدول العربية والإسلامية معرباً عن تأييده لبيان الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذي أكد فيه عبر أمينه العام على أهمية الوحدة والتآخي والتصالح وقطع دابر الفتنة  بين الأشقاء، معتبراً الوحدة  بين الأشقاء فريضة شرعية وضرورة واقعية.

ونبّه الشيخ أوانج في بيانه إلى محاولة فصل الدين عن الدولة لفصل قبلة الصلاة عن قبلة السياسة، داعياً لعدم تهميش قضية فلسطين والقدس والأقصى عبر الوقوف ضد الحركة الإسلامية الوسطية والحركة الجهادية الصحيحة


اترك تعليق