مظاهرة أمام القمة الإسلامية للتنديد بمحاكمات قيادة الحركة الإسلامية ببنجلاديش

By :

نظَّم العشرات من طلاب بنجلادش بجامعة الأزهر، وقفةً احتجاجيةً أمام مقر انعقاد مؤتمر وزراء خارجية قمة التعاون الإسلامي المنعقد حاليًّا في العاصمة المصرية؛ وذلك للمطالبة بالإفراج عن رموز الجماعة الإسلامية في بنجلادش.

 واتّهم الطلاب المتظاهرون، رئيسة بلادهم حسينة بنت الشيخ مجيب الرحمن "بالتخطيط لإعدام رموز الجماعة الإسلامية المعتقلين".

 وقال الطالب محمد صادق الرحمن، الذي كان يحمل صورًا للمعتقلين: "إن رئيسة بنجلادش تشيع في الإعلام الحكومي أن قيادات الجماعة مسئولين عن الحرب بين باكستان وبنجلادش في 1971م، وتريد محاكمتهم عبر محكمة خاصة أنشأتها باسم (المحكمة الجنائية العالمية)".

 كان مسئولون عن تأمين المؤتمر قد طلبوا من المشاركين بالوقفة الابتعاد عن البوابة الرئيسية للفندق، الذي يستضيفه في منطقة التجمع الخامس، بحجة أنه "لا علاقةَ للمؤتمر بمطلبهم"، غير أنهم أكدوا "وجود علاقة لمشاركة وزيرة خارجية بلادهم نواز تيبو في المؤتمر".


اترك تعليق