الخطيب يطالب بالحوار على شمال سوريا

By :

 

عرض رئيس الائتلاف السوري المعارض، أحمد معاذ الخطيب، أن تعقد محادثات مع ممثلين عن الرئيس السوري، بشار الأسد، في المناطق الخاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة شمالي البلاد.

وفي بيان نُشر على صفحته الخاصة على موقع "فيسبوك" قال الخطيب: "إذا كان النظام حريصا على السيادة الوطنية، ولا يريد أن يخرج من الأراضي السورية، فهناك حل مناسب وهو الأراضي المحررة شمالي سوريا".

وتعليقا على عدم تجاوب الحكومة السورية مع مبادرته الأولى للحوار المشروط، ذكر رئيس الائتلاف "لقد أعطى النظام رسالة سلبية جدا إلى الداخل والخارج بتفويت هذه الفرصة النادرة، والتي كان مرماها إنسانيا محضا".

وتابع "إنني بعدما بذلت ما أطيق لإيجاد منفذ لتوفير الدماء والخراب، أكلف الهيئة السياسية المؤقتة بدراسة هذه المبادرة التفاوضية، ثم تقديم توصيتها إلى الهيئة العامة في ضوء إشارات النظام".

وكانت الحكومة السورية أعلنت استعدادها للتفاوض مع المعارضة بدون شروط ردا على بيان الخطيب الذي كان أعلنه في 30 يناير الماضي وأبدى فيه استعداده المشروط "للجلوس مباشرة مع ممثلين للنظام" خارج سوريا.

وشدد في مبادرته الأولى على أن هذا الحوار سيكون على "رحيل النظام"، وشرطاه إطلاق 160 ألف معتقل وتجديد جوازات سفر السوريين المقيمين في الخارج.


اترك تعليق