الأمم المتحدة تحذر من مجاعة باليمن هذا العام

By :

حذر ستيفن أوبراين وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية من مجاعة في اليمن خلال العام الجاري، لافتا إلى أن 14 مليون شخص هناك يحتاجون إلى مساعدات غذائية.

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها أوبراين أمام جلسة لمجس الأمن الدولي عقدت مساء الخميس بشأن الوضع في اليمن، وتحدث فيها أيضا مندوب اليمن لدى الأمم المتحدة خالد اليماني الذي اتهم الحوثيين بـ"ممارسة سياسة العقاب الجماعي في مناطق سيطرتهم"، وقال إن "المليشيات حولت اليمن إلى سجن كبير".

وقال أوبراين، في إحاطته لمجس الأمن، إن "أطراف الصراع فشلت حتى الآن في حماية المدنيين"، مشيرا إلى قصف دائم لم يذكر مصدره تتعرض له مدينة تعز، وطالب أوبراين "بضرورة إيصال المساعدات دون عراقيل"، مشيرا إلى أن أكثر من 14 منظمة إنسانية تقدم الإغاثة في اليمن.

وكشف المسؤول الأممي عن أن أكثر من مليوني شخص مشردون داخل اليمن بسبب الحرب، وأن 1400 طفل قتلوا منذ بداية النزاع (قبل نحو عامين).

وطالب أوبراين مجلس الأمن بالدعوة إلى وقف إطلاق النار، معربا عن قلق الأمم المتحدة البالغ على المدنيين في مدينة المخا التي تتقدم فيها القوات الحكومية غربي محافظة تعز.

الخطة الأممية
من جانبه، قال مندوب اليمن في الأمم المتحدة إن أي مبادرات لا تنهي الانقلاب الحوثي وتعيد شرعية الرئيس عبدربه منصور هادي "غير مقبولة"، في إشارة إلى رفض الخطة الأممية التي تهمش دور "هادي" لصالح نائب رئيس جمهورية توافقي.

وأكد اليماني أن "الحكومة الشرعية ملتزمة بالسلام، ولكن وفقا للمرجعيات الثلاث التي تؤكد أن هادي هو الرئيس الشرعي حتى إجراء انتخابات رئاسية جديدة".

وتطرق اليماني إلى المطالبات الأممية برفع الحظر المفروض من قبل التحالف العربي على حركة الملاحة في مطار صنعاء الدولي، وقال إن محيط المطار يشهد مواجهات عسكرية، وإن استئناف الرحلات يعرض المسافرين للخطر، مضيفا  "لا يمكن أن نقدم ضمانات بفتح مطار صنعاء في ظل المواجهات العسكرية".

واتهم اليماني الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح بإدارة "العمليات التخريبية" في اليمن، معتبرا أن  "عبث الانقلابيين وصل إلى مستويات مروعة"، ومتهما ما وصفها بـ "الأجندة الإيرانية" بتغذية الحرب في اليمن.

يشار إلى أن المجتمع الدولي يسعى لاستئناف مشاورات السلام اليمنية المتجمدة منذ شهور، وإنهاء النزاع الذي أودى بحياة الآلاف وإصابة أكثر من 35 ألف آخرين، حسب أرقام أممية.

الجزيرة نت


اترك تعليق