القره داغي: أنقذوا أهلنا في حلب وفي سوريا

By :


 


أشاد فضيلة الشيخ د. علي محيي الدين القر داغي الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين بماقامت به قطر  من توجيه الجهود إلى اهلنا في حلب وتكريس جهود الجميع

 للقيام بواجب النصرة والتعاضد بين المسلمين، فيما أهاب بكل الجهات والأفراد والجمعيات الإنسانية والمنظمات الخيرية للعمل الفوري لإنقاذ أهل حلب الصامدين وواهل سوريا جميعا.. وقال فضيلته إنه بعد حصار دام لأكثر من مائة يوم حلب تباد بشكل همجي دون أي رحمة ويُرتكب فيها

 أفظع المجازر أمام عيون العالم وصمته.. وبعدأن شهدت حلب خلالَ الفترةِ المنصرمة سقوط مئات البراميل المتفجرة على أحياء المدينة والمدن والبلدات التابعة لها والواقعة تحت سيطرة الثوار، يأتي دور اهل الخير في قطر للعطاء والفزعة لاهلنا في حلب وسوريا.


ودعا فضيلته إلى  إنقاذ النازحين من مدينة حلب مذكرا بأن أغلبهم من النساء والأطفال ومطالبا بإعداد تجهيزات للاحتياجات الضرورية لاستقبال المحاصرين في المدينة عند خروجهم.

كما  دعا  الأمين العام للاتحاد إلى توحيد الجهود وعدم ترك الإغاثة للفوضى والعشوائية ، بالإضافة إلى التنوع في عينات الدعم الإغاثي بين الدعم النقدي، والغذائي

 والعيني..  واختتم

 فضيلته تصريحاته بالآية الكريمة:(

هَا أَنْتُمْ

 هَٰؤُلَاءِ تُدْعَوْنَ لِتُنْفِقُوا

 فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَمِنْكُمْ مَنْ يَبْخَلُ ۖ وَمَنْ يَبْخَلْ فَإِنَّمَا يَبْخَلُ عَنْ نَفْسِهِ ۚ وَاللَّهُ الْغَنِيُّ وَأَنْتُمُ الْفُقَرَاءُ ۚ...) مؤكدا على واجب النصرة وماتقضيه الأخوة الإيمانية وخلق الإيثارمن واجب علينا جميعا.. والمؤمن للمؤمن كالبنيان

 يشد بعضه بعضا كما قال رسولنا الكريم صلى الله عليه  وسلم. 




اترك تعليق