القره داغي: الفلوجة تدفع ثمن صمودها «جوعا»

By :


استنكر الدكتور علي القره داغي - الأمين العام للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين - الحصار المفروض على سكان "الفلوجة" في العراق، الذي أدى لفرْض ظروف إنسانية صعبة، نتيجة لنقص الغذاء والدواء، فضلا عن وجود تنظيم الدولة بها، الذي يستغل وجود الحشد الشعبي ليفتك بسكان تلك المدن.

وقال القره داغي في تغريدة دونها عبر صفحته الرسمية، بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "تدفع الفلوجة ثمن صمودها في وجه الاحتلال الأمريكي للعراق، فقد كانت عصية عليهم حتى أمطروها بكل أنواع الصواريخ حقداً عليها!".

وتابع في تغريدة أخرى: "تعيش الفلوجة ظروفا إنسانية رهيبة، ويستغل الحشد الشعبي وجود تنظيم الدولة فيها ليقصفها تنظيم الدولة، متخصصة في مدن السنة، ليُفتك بتلك المدن!" كما ورد في تغريدته.

وما زالت مدينة الفلوجة تحت الحصار؛ حيث تمارس القوات الحكومية بمساندة من المليشيات الطائفية الإيرانية، إبادة ممنهجة بالتجويع والقصف، فلا تكاد الفلوجة تنام على القصف إلا وتستيقظ على قصف جديد، بالإضافة إلى سلاح التجويع حيث لم تتبقَّ كِسْرَة خبز لدى الأهالي الذين أصبحوا يناشدون العالم التدخل لفك الحصار.

وأطلق ناشطون هاشتاج #الفلوجة_تقتل_جوعاً حيث تفاعل معه العديد من المغردين.

    تدفع الفلوجة ثمن صمودها في وجه الاحتلال الأمريكي للعراق فقد كانت عصية عليهم حتى أمطروها بكل أنواع الصواريخ حقداً عليها !#الفلوجه_تقتل_جوعا — د. علي القره داغي (@aliqaradaghi) 23 مارس، 2016

    تعيش الفلوجة ظروفا إنسانية رهيبة ويستغل الحشد الشعبي وجود داعش فيها ليقصفوها داعش متخصصة في مدن السنة ليُفتك بتلك المدن! #الفلوجة_تقتل_جوعا — د. علي القره داغي (@aliqaradaghi) 23 مارس،


اترك تعليق