الاتحاد ينعي الدكتور غفور أحمد نائب أمير الجماعة الإسلامية بباكستان

By :

الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين ينعي الى العالم الإسلامي وفاة الأستاذ الدكتور غفور أحمد نائب أمير الجماعة الإسلامية بباكستان

 

أصدر الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين بياناً نعى فيه الى العالم الإسلامي وفاة الأستاذ الدكتور غفور أحمد نائب أمير الجماعة الإسلامية بباكستان، وهذا نص البيان:

 

بقلوب مؤمنة راضية ينعي الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الفقيد الشيخ البروفيسور غفور أحمد، نائب أمير الجماعة الاسلامية بباكستان، والذي توفي مساء اليوم الأربعاء الماضي، عن عمر يناهز 85 عامًا بعد معناة مرض دام سنتين تقريبا.  وكان الفقيد - رحمه الله نموذجا فذًا للبذل والتجرد والإخلاص، تولى/ رحمه الله مناصب كبيرة في الجماعة الاسلامية وفي التجمعات السياسية المختلفة فقد كان أمينا عاما لمعظم التحالفات التي نشأت أثناء عمله ونشاطه. وفوض مسؤولية التفاوض مع رئيس الوزراء السابق ذو الفقار علي بوتو بعد حركة شعبية كبيرة أسقطت في النهاية حكومته. واختير وزيرا للانتاج منذ الأشهر الأولى في حكومة الرئيس الراحل ضياء الحق..


والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين إذ ينعي لوفاته، يرجو من الله العلي القدير أن يتقبله القبول الحسن وأن يغفر له ويعفو عنه ويجزيه خير الجزاء على ما قدم، ويكرم نزله ويوسع مثواه ويدخله جنة الفردوس، ويحشره يوم القيامة مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وأن يلهم ذويه وأهله ومحبيه  وزملاءه وأبناء الجماعة الاسلمية بباكستان الصبر والسلوان. إنه نعم المولى ونعم المجيب.

 

الدوحة في:   17 صفر 1434هـ  
     الموافق:30/12/2012م.

 

أ.د علي القره داغي                                            أ.د يوسف القرضاوي  

الأمين العام                                                        رئيس الاتحاد


اترك تعليق