لأول مرة.. مصر ترسل وفدًا دبلوماسيًّا لزيارة معتقل بحوانتانامو

By :

نت وزارة الخارجية المصرية، أنها أوفدت وفدا دبلوماسيا لزيارة آخر معتقل مصري في معتقل جوانتانامو، والذي قضى فيه 12 عاما، منذ احتجازه عام 2001.


وقالت وزارة الخارجية في بيان مساء اليوم الأحد: إن "وفداً من السفارة المصرية في واشنطن قام بزيارة إلى سجن غوانتانامو يوميّ 18 و19 مارس 2013، حيث التقى بالمواطن طارق السواح، المعتقل في غوانتانامو".


وأضاف البيان أن الوفد اطلع خلال اللقاء الذي استمر لمدة ساعتين على الظروف المعيشية الخاصة بالمعتقل، بما في ذلك حالته الصحية الراهنة والرعاية التي يتلقاها في هذا الصدد، وأن الوزير محمد عمرو كلف مساعده للشئون القانونية الدولية، الاتصال بأسرة السواح لاطلاعها على نتائج الزيارة وطمأنتها على وضعه.


وقال البيان "إن الزيارة تأتي في اطار جهود وزارة الخارجية المصرية لرعاية مصالح مواطنيها في الخارج، بما في ذلك زيارة المعتقلين في سجون الدول الأخرى وتقديم الخدمات القنصلية لهم"، دون مزيد من التفاصيل حول أسباب اعتقال السواح، وفقا لوكالة الأناضول للأنباء.


وكانت وسائل إعلام قد ذكرت أن بعض الجهات الافغانية المرتبطة بعلاقات مع المخابرات الامريكية، اعتقلت السواح في أفغانستان بعد تفجيرات 11 سبتمبر، وتم نقله إلى معتقل غوانتانامو، ولم يتم تقديمه للمحاكمة، كما هو حال جميع المعتقلين بالمعتقل سيئ الصيت.


يشار إلى أن هذه هي المرة الأولى التي يقوم فيها وفد دبلوماسي مصري بزيارة لمعتقل غوانتانامو الذي احتجز فيه العديد من المصريين لسنوات طويلة، قبل إطلاق سراحهم.


اترك تعليق