الإتحاد يدعو للتضامن مع الشعب اليمني ويعلن يوم الجمعة يوما تضامنيا مع هذا الشعب وثورته

By :

الإتحاد العالمي لعلماء المسلمين يدعو للتضامن مع الشعب اليمني ويعلن يوم الجمعة القادم 8 ذو الحجة الموافق 4 نوفمبر 2011م يوما تضامنيا مع هذا الشعب وثورته

 

فعلى امتداد تسعة أشهر لا يزال الشعب اليمني الكريم – الذي وصفه رسولنا بالإيمان والحكمة–  يخوض ثورة سلمية ضد نظام الاستبداد والطغيان والفساد الجاثم عليه لما يزيد عن ثلاثة عقود، وبالرغم من انخراط ما لا يقل عن 20 محافظة في هذه الثورة السلمية والعارمة؛ إذ لا تكاد تخلو محافظة يمنية واحدة إلا وانتصبت فيها ساحة للثورة تنطلق منها المظاهرات، ويستمر فيها الاحتجاج ليلا ونهارا، وخاصة في المدن الرئيسية الكبرى مثل العاصمة وتعز وعدن وإب والحديدة وصعدة وسائر المحافظات. 

وبالرغم من هذا الإصرار القوي والمتواصل لجماهير هذا الشعب اليمني البطل لم يجد أي ردة فعل إيجابية من صاحب السلطان لكي يتنحى ويترك الحرية لهذا الشعب الأبي، حتى يختار من يحكمه بكل حرية وديمقراطية، بل على العكس من ذلك تماما، فقد أوغل علي عبد الله صالح قتلا في هذا الشعب، وذلك من خلال القوات الأمنية والعسكرية التي حافظت على ولائها له، بالرغم من انضمام العدد الأكبر من هذه القوات إلى صفوف الثورة، فارتكبت المجازر في كل من صنعاء في أكثر من مناسبة، وفي تعز كذلك، وفي أبين وأرحب، حتى تحولت في الأشهر الأخيرة إلى ما يشبه الحرب بين قواته والقوات المساندة للثورة الشعبية، التي لازالت تحرص على المحافظة على سلميتها، وكل ما حدث ويحدث من أعمال قتالية ما هو إلا محولات دفاعية من قبل القوات الموالية لها لصد الهجومات الإجرامية التي ترتكبها قوات صالح بين الحين والآخر. (لقراءة البيان كاملاً)


اترك تعليق