الإتحاد وهيئات أخرى تتضامن مع المسجد الأقصى

By :

في اليوم التضامني مع القدس
الإتحاد وهيئات أخرى تتضامن مع المسجد الأقصى

 

تحت عنوان حملة التضامن مع الشعب الفلسطيني، وفي يوم التضامن مع القدس وفلسطين نظّمت هيئة نصرة الأقصى في الجماعة الإسلامية في لبنان، والهيئة الدائمة لنصرة القدس وفلسطين، والإتحاد العالمي لعلماء المسلمين، ورابطة علماء فلسطين في لبنان مؤتمراً صحفياً  في نقابة الصحافة اللبنانية وذلك يوم الإثنين الواقع في 28/11/2011م 

وقد حضر المؤتمر ممثلون للهيئات الداعية ونائب الجماعة الاسلامية عماد الحوت، وممثل حركة حماس في لبنان علي بركة، وممثل للمقاومة الشعبية في قطاع غزة رزق عروب.

النائب الحوت وفي مداخلته أكد ان القلوب تهوي إلى القدس وفلسطين، والانظار ترنو إليها، مؤكداً ان زمن تحرير القدس والأٌصى بات قريباً مع هذه الثورات العربية التي أشعلتها الشعوب العربية التواقة للحرية والعدالة. 

من جهته اكد ممثل حماس في لبنان أن المصالحة الفلسطينة التي وقعت عليها مؤخراً في القاهرة فتح وحماس، ستمضي إلى نهايتها التي تنهي الانقسام الفلسطيني، مؤكداً في ذات الوقت أن حماس حريصة على امن واستقرار لبنان. 

كما كانت كلمات لكل من رئيس لجنة القدس في الاتحاد العالمي لعلماء الملسمين عضو الأمانة العامة للاتحاد الشيخ أحمد العمري، ورئيس رابطة علماء فلسطين في لبنان الشيخ بسام كايد، ورئيس الهيئة الدائمة لنصرة القدس وفلسطين القاضي أحمد درويش الكردي. 

وقد صدر بيان في ختام المؤتمر أكّد فيه المنظّمون على أن القدس وفلسطين هي قلب العالم الإسلامي وستبقى على سلم أولويات المسلمين، كما توجه البيان بدعوة الأنظمة العربية إلى أن تأخذ دورها في الدفاع عن القدس والشعب الفلسطيني.

كما حيّا البيان شيخ الأزهر على موقفه باعتبار القدس خط أحمر، وبارك لحركة العدالة والتنمية في المغرب فوزهم بالإنتخابات داعياً إياهم للتحرك من أجل هذه القضية، كما دعا الأمة الإسلامية جمعاء أن تستعد للثورة الكبرى التي سيزحف فيها الملايين من كل الحدود المتاخمة لفسلطين وتحريرها وإنقاذ أهلنا ومسجدنا المبارك.


اترك تعليق