الاتحاد يناشد المسلمين والمنظمات الخيرية إغاثة الصوماليين

By :

الرياض/ اتحاد علماء المسلمين

ناشد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين في نداء أصدره أمس المسلمين في كل مكان والمنظمات الاغاثية والخيرية والحكومات الإسلامية إلى إغاثة الشعب الصومال وإنقاذه من الجوع والمرض.

وقال الاتحاد "انه يتابع بكل أسى وحزن ما وصل إليه الحال في جمهورية الصومال المسلمة من تردي الأوضاع الإنسانية والصحية والغذائية، حيث أصبح الكثيرون منهم معرضين للموت بسبب المجاعة، ونقص في المياه والأغذية والأدوية، ومستلزمات الحياة الأساسية، وذلك بعد سلسلة من الاقتتال الداخلي والتناحر بين الجماعات المختلفة وأمراء الحرب، وأخيرا بين الجماعات الإسلامية حيث لم يذق معظم الشعب الصومالي طعم الأمن والأمان والاستقرار منذ أكثر من ثلاثين سنة، حيث قتل منهم الكثيرون في حروب داخلية طاحنة انفقت عليها مليارات الدولارات، ومع ذلك فلا غالب فيها ولا مغلوب، وإنما المتضرر هو الشعب الصومالي".

وطالب الاتحاد العالمي بإصرار شديد الحكومة الصومالية والإخوة المتقاتلين والمتناحرين على ساحات الصومال أن يتقوا الله في شعبهم الذي يموت بالجوع والعطش والمرض، وأن يستعملوا قيمة المصروفات العسكرية في سد حاجيات شعبهم الجائع، فحرام عليهم القتال، وحرام عليهم أن يتركوا شعبهم لتفتك به المجاعة والأمراض، ونطالبهم بأن يعلنوا شهر رمضان – على الأقل – شهر مصالحة وهدنة.

وجدد الاتحاد في البيان دعوته إلى المصالحة الشاملة مؤكدا استعداده التام للرعاية الكاملة من خلال أمينه العام ولجنة القضايا التي بذلت جهودا لتحقيق المصالحة في الفترة الماضية.


اترك تعليق